الطفل حسن دياب ورواية “كيميائي دوما” في لاهاي

قدم الطفل حسن دياب ووالده عمر شهادتهما على ما حدث يوم السابع من أبريل الماضي في مدينة دوما وواقعة الكيميائي المزعومة.

وأكد الوالد أن نجله حسن كان ضحية “مسرحية” أعدها عناصر ما يعرف بـ “الخوذ البيضاء”، فيما كرر الطفل سرد ماحدث معه يوم “الهجوم المزعوم”.

دومالاهاي