نائب منتخبة تطلب اللوحة رقم 100

بعد انتهاء الانتخابات النيابية اللبنانية يوم 6 أيار الماضي، حملت وجوها جديدة إلى مجلس النواب المكون من 128 عضوا، بدأت دوائر المجلس بالقيام بالإجراءات اللوجستية اللازمة التي تخصّ النواب للبدء بممارسة عملهم.

وفيما لوحظ أن العديد من النواب الجدد لا يركزون على تفاصيل إدارة عمل المجلس، بينهم نائب لديها رغبة خاصة في إطار بداية مسؤولياتها.

ونشرت جريدة “الحياة” أمس الأربعاء أن مدير مكتب النائب المنتخبة كشف أنها قامت بإجراء اتصال بالأمين العام للمجلس طالبة منه تزويدها بلوحة لسيارتها تحمل الرقم 100. والأمر مستحيل، إذ اعتذر الأمين العام قائلا أن الرقم الذي تطلبينه أعطي لزميل آخر.

فاعترضت النائب المنتخبة قائلة: “أنا كنت راغبة في هذا الرقم. كان في بالي قبل فوزي بالانتخابات”.

فأجابها: “لو كان الأمر ذلك كنت لبيت طلبك، ولكن وفق ما هو متعارف عليه، فكل نائب منتخب يحصل على الرقم الذي كان بحوزة النائب الذي فاز بمقعده”.

وأضاف مدير مكتب النائب المنتخبة: “عندما علمت بذلك، وكوني كنت سابقاً مديراً لمكتب أحد النواب السابقين، أبلغتها بأن السيد ضاهر هو الرقم 2 بعد رئيس المجلس النيابي، وهو يطبق القانون. فسارعت حينها إلى الاتصال به معتذرة”.

Comments (0)
Add Comment