عن قائد بالجيش الحر: هكذا يقتلنا عناصر القاعدة ويذبحون رجالنا ومؤيدينا!

إعداد: الحدث نيوز

“خرجت الأمور عن السيطرة”، هذا ما يصرح به قيادي معارض في سوريا تعليقاً على الاغتيالات والاعتداءات التي تقوم بها جبهة النصرة و الدولة الاسلامية في العراق والشام التابعتان للقاعدة بحق المعارضين السوريين من “جيش حر” وغيره.

قائد كتيبة في “الجيش الحر” يتحدث عن قيام “جبهة النصرة” و “الدولة الاسلامية في العراق والشام” بتصفيه مقاتلين من الجيش الحر وتصفيه المدعو “فادي القش” قائد ما يسمى “لواء حمزة أسد الله” في بلدة الدانا في لإدلب وشقيقه وذبحهما وقتل عشرات المواطنين واغتصاب احد الاطفال، وفق قوله.

فيما قال قائد آخر في “لواء حمزة اسد الله” إن “مجازر دموية يرتكبها تنظيم الدولة الاسلامية في قرية الدانا بحق المتظاهرين المدنيين و العسكريين وبحق قادة كتائب محلية وحتى قاموا بتجريدهم من سلاحهم”.

ويضيف: “يقوم عناصر التنظيم التكفيري بذبح كل المشتركين بالتظاهرات و المختلفين معه و حتى اقربائهم عن طريق تعذيبهم و قطع رؤسهم و التنكيل بجثثهم و رميها بالساحة العامة وحصيلة الشهداء قد بلغ 18 طفل و أكثر من 30 مدني و مئات الجرحى”، وفق وصفه.

وختم قائلاً: “يقومون بالسيطرة على المناطق الخارجة عن سيطرة النظام و تصفية الناشطين و قادة الكتائب المحلية من أجل السلطة و ممارسة الاجرام باسم الإسلام”.

في السياق نفسه، نشرت تنسيقيات معارضة تحت عنوان “حلب تحت خطر انقطاع نهائي للمياه”، وتحدثت عن ما سمته “حرامية غرباء الشام” الذين قاموا بسرقة جميع محتوياتها وقاموا بمنع دخول موظفي شركة المياه المسؤولين عن التشغيل اليومي للمياه” حسب قولها. “غرباء الشام” هم ايضاً جزاء من الميليشيات التكفيرية التي تتبع للقاعدة ايضاً.

وقد ذكر “المرصد السوري لحقوق الانسان” المعارض في وقت سابق في تقرير له أن “دولة العراق والشام “في الرقة افرجت عن قائد في الجيش الحر يدعى “عبد الرحمن الدكتور جاسم العواد” و تسعة نشطاء آخرين، كانت قد اعتقلتهم قبل أسابيع.

وأبلغ جاسم العواد “المرصد السوري” المعارض، أن رجلاً مسناً في مات داخل المعتقل بسبب عدم إعطاءه الادوية اللازمة له. ويذكر ان سبب أعتقاله هو كتابة (حجابات ) رغم نفيه ان تكون تلك التهم صحيحة، فيما علق عناصر القاعدة على مقتله بالقول: “مات قبل أن يتقربوا لله به وأَّن يعدموه في أحد ساحات الرقة”!.

الجيش الحرالجيش السوري الحرالحدث نيوزالدولة الاسلامية في العراق والشامالقاعدةالمعارضة السوريةجبهة النصرةسوريا
Comments (0)
Add Comment