الرئيسية / أهم الاحداث / معركة «يبرود» بدأت: صواريخ «بركان» تُشعل الأحياء
معركة «يبرود» بدأت: صواريخ «بركان» تُشعل الأحياء

معركة «يبرود» بدأت: صواريخ «بركان» تُشعل الأحياء

الجيش السوري

أفادت معلومات خاصة للـ “الحدث نيوز” عن بدأ المعارك وعمليات القصف في مدينة يبرود في منطقة القلمون شمال غربي العاصمة دمشق وذلك اليوم الجمعة عبر فتح النار على جميع احياء المدينة.

وعلى ما يبدو فإن الجنود السوريون ومقاتلو حزب الله لم يعيروا إهتماماً للطقس العاصف والمثلج في منطقة القلمون، حيث نشّطوا عملياتهم العسكرية نحو “يبرود” مستغلين بذلك تقهقر الميليشيات المسلحة في النبك وحالة الضياع والتشتّت التي تُلازم مسلحي “يبرود” بعد الهزيمة في المدينة الاستراتيجية، كما حالة البرد الشديدة التي هي عامل من صالح الجيش، وفق ما أكد مصدر عسكري سوري للـ “الحدث نيوز” منذ أيام.

مراسلتنا في دمشق علياء الأحمد قالت أن وحدات كبيرة من الجيش السوري مدعومة باليات ودبابات وعتاد ثقيل بدأت بالتوافد بكثرة إلى محيط “يبرود” منذ يوم أمس. أما اليوم فإنتشرت هذه الوحدات وإتخذت مواقع قتالية فيما قامت أخرى بمحاولات تقدم، وعلى الأثر، إشتبكت مع مجموعات تابعة لـ “جبهة النصرة” و “جيش الاسلام” تقوم بعمليات الدفاع عن المدينة، فيما تقوم المدفعية بمؤازرة الوحدات التي تحاول التقدم وإقامت محاور متقدمة، حيث لا تزال المعارك تدور حتى لحظة كتابة هذا التقرير.

وبحسب فإن وحدات الاسناد الناري التابعة لحزب الله تقوم ومنذ الصباح بقصف أحياء المدينة بوابل من صواريخ “البركان” وقذائف المدفعية حيث سجل اليوم سقوط صواريخ على أحياء التالية: “الصالحية، القامعية، وحي القاعة” إضافة لمنطقة “العريض”، ومناطق أخرى قريبة، حيث تنذر الاشتباكات بإتجاه المعركة للاشتداد ليلاً على الرغم من البرد القارس وتساقط الثلوج.

تم النشر في: 12/13/13 2:17 مساءً
إلى الأعلى