ما يسمى “بالمجلس الوطني السوري” و”الجيش الحرّ” يتفقان على تفعيل آلية التنسيق بينهما

13 يناير, 2012 - 5:55 مساءً
ما يسمى “بالمجلس الوطني السوري” و”الجيش الحرّ” يتفقان على تفعيل آلية التنسيق بينهما

الحدث نيوز | وكالات

أعلن ما يسمى  “بالمجلس الوطني السوري” أنه قرر “رفع وتيرة التنسيق وتفعيل آليات التواصل” مع ما يسمى “الجيش السوري الحر” المنشق.
وأوضح مصدر إعلامي في المجلس أن “وفداً من مكتبه التنفيذي التقى قيادة “الجيش السوري الحرّ” ليل الخميس- الجمعة، بهدف رفع وتيرة التنسيق بين الفريقين.
وتابع أن “الوفد الذي ترأسه برهان غليون ناقش بشكل موسع الوضع الميداني والتنظيمي للجيش الحرّ مع العقيد رياض الأسعد ونائبه العقيد مالك الكردي، ووقف عند الجوانب والاحتياجات التي تخص إعادة تنظيمه وهيكلة وحداته”.
واستطرد “حيث اتفق على وضع خطة مفصلة تتناول إعادة تنظيم وحدات الجيش الحر واعتماد خطة لاستيعاب الضباط والجنود وخصوصا كبار العسكريين الذين ينحازون إلى الثورة ضمن صفوفه”.
وأشار إلى أن “المجلس الوطني تقدم ببرنامج عمل حول وسائل وآليات الدعم التي سيتم تقديمها للقطاعات العسكرية المؤيد للثورة، إضافة إلى إنشاء قناة اتصال مباشرة بشأن الوضع السياسي والمواقف الإقليمية والدولية، حيث يتم وضع قيادة الجيش والضباط الأحرار في صورة الأوضاع المستجدة لضمان التنسيق الفاعل بما يحقق خدمة أمثل للثورة السورية”.
ووفق المصدر “من المقرر أن ينشئ المجلس الوطني مكتب ارتباط لدى الجيش الحرّ بهدف التواصل المباشر على مدار الساعة، كما سيقيم حلقات وبرامج للتوجيه السياسي للعسكريين الذين يؤيدون خط الثورة، إلى جانب التعاون في مجال النشرات والأخبار والبيانات الإعلامية”.

13 يناير, 2012

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل