منصور: لمسنا تجاوبا وعملا على الأرض حول قضية الامام الصدر ورفيقيه

13 يناير, 2012 - 6:24 مساءً
منصور: لمسنا تجاوبا وعملا على الأرض حول قضية الامام الصدر ورفيقيه

الحدث نيوز | ليبيا

واصل الوفد اللبناني برئاسة وزير الخارجية والمغتربين عدنان منصور لقاءاته في ليبيا فالتقى رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل. جرى خلاله التباحث في القضية التي يتابعها الوفد للوصول الى خواتيم تكشف مصير الامام الصدر ورفيقيه أو مكان احتجازهم في ليبيا.

ونقل منصور الى عبد الجليل تحيات رئيس الجمهورية ميشال سليمان ورئيس مجلس النواب نبيه بري للمجلس الانتقالي والثوار والشعب الليبي، ناقلا له “الامال التي يعلقونها في لبنان على المجلس الانتقالي والحكومة الليبية الجديدة من اجل متابعة هذه القضية الانسانية”.

بدوره ابلغ عبد الجليل منصور والوفد المرافق اهتمام ليبيا بهذه القضية.

وقال عبد الجليل: “فيما يتعلق بسماحة السيد موسى الصدر وزميليه، نحن أولينا منذ البداية اهتماما وعندما تكشف لنا استقلال ليبيا بالكامل، كنا نعتقد أنه في كل مدينة سنجد مفقودين في مدينة أخرى، ولكن حتى هذه اللحظة لم نعثر على أي أثر له وأجدد أننا نولي هذا الأمر اهتماما تاما وهناك لجنة مشكلة من النائب العام للتحقيق مخولة من وكيلي النيابة العامة وهي على قدر عال من المهنية، كما أنها ستتعاون مع الأخوة في لبنان وهناك قاض من لبنان سيكون على تواصل مع اللجنة لتقديم أي معونات تقنية أو فنية لإظهار الحقيقة ونأمل من الله أن يكون على قيد الحياة، نحن منذ تحرير طرابلس في 23 آب الماضي لم نستطع الوصول إلى حقيقة أمور معينة ربما الأمر يستدعي معونات تقنية أو معلومات أخرى من الجانب اللبناني”.

بدوره قال منصور: “نستطيع أن نقول من خلال الزيارات التي قمنا بها أن هناك تجاوبا من الجانب الليبي في التعاطي مع قضية إخفاء السيد وأخويه، لمسنا إضافة إلى التجاوب عملا على الأرض بدأت به السلطات الليبية من خلال التحقيقات اللازمة منذ شهر تقريبا وسيكون هناك لجنة متابعة بين الجانبين الليبي واللبناني من خلال وزارة العدل في لبنان، كما سيكون هناك قاض لبناني لمتابعة الأمر مع لجنة التحقيق الليبية ومع النائب العام”.

وكان الوفد اللبناني التقى رئيس مجلس الوزراء الليبي عبد الرحيم الكسب ووزراء الخارجية عاشور بن خيال، الداخلية فوزي عبد العال، والدفاع أسامة الجبيلي لمتابعة الموضوع.|

وقال الكسب ان “قضية الإمام الصدر وأخويه هي قضية جوهرية وأولوية لنا لمكانة الإمام وأخويه، سواء في لبنان أو عندنا في ليبيا، ونحن ثرنا ضد الظلم، لذلك لن نترك الأمور هكذا، وسأطلب من الإخوان في الداخلية الإسراع في التحقيق والوصول إلى نتائج إيجابية نتمناها جميعا”.

13 يناير, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل