معلومات للإعلامي حسين مرتضى: عناصر من جيش لحد في سورية

17 يناير, 2012 - 1:19 مساءً
معلومات للإعلامي حسين مرتضى: عناصر من جيش لحد في سورية

أفادت مصادر مطلعة للاعلامي حسين مرتضى أن مخابرات الكيان الصهيوني وبالتعاون مع اجهزة مخابرات اقليمية، بدأت عملية “إعادة هيكلة وتنظيم” لما يسمى “الجيش السوري الحر” تشمل الجوانب التنظيمية والأمنية بالتنسيق مع فلول جيش لحد الهاربين إلى الكيان الصهيوني بعد هزيمة أيار مايو 2000 ، بالإضافة إلى ضباط استخبارات عسكرية من الكيان الصهيوني، تسللوا من لبنان إلى سورية على أنهم من تنظيم القاعدة، وذلك من أجل القيادم بإدارة العمليات و القنص وإطلاق النار على المسيرات، كما أكدت تلك المصارد أن بعض الهاربين من أعوان لحد دخلوا إلى سورية تحت ستار ما يسمى” الجيش السوري الحر “.

وبحسب ما كشفته تلك المصادر فإن إعادة التنظيم الهدف منها تحقيق تحقيق ثلاثة أمور، أولهاإعادة صياغة الحالة التنظيمية لما يسمى بالجيش السوري الحر، والثاني طبيعة المهام السياسية التي ستناط بتلك المجموعة المسلحة، وثالثها تفادي ما يسببه عدم وجود ارتباط بين ما تقوم به المجموعة المسلحة والاعلام والغاية السياسية المراد تحقيقها.

وفي نفس السياق قالت المصادر أن المخابرات في الكيان الصهيوني استفادت من تجربتها السابقة في تشكيل جيش لبنان الجنوبي المعروف بجيش أنطوان لحد، حيث بدأت تعمل مخابرات الكيان الصهيوني على تكليف ما يسمى بالجيش السوري الحر بمهام و أمنية وعسكرية، مطابقة تماما بالتي كانت كانت تنيطها بـ”جيش أنطوان لحد”، ولم تراع تلك المخابرات ما حل بتلك التجربة من فشل ذريع على أيدي المقاومة اللبنانية، الذين تمكنوا من انهاء وجودها نهائيا على الأراضي اللبنانية في العام 2000، فاضطر أكثر من ثلاثة آلاف منهم إلى الفرار إلى داخل الكيان الصهيوني

المصدر : وكالات

17 يناير, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل