المرابطون: ندين مشاركة القطريين بمؤتمر صهيوني على أرض فلسطين

23 يناير, 2012 - 12:09 مساءً
المرابطون: ندين مشاركة القطريين بمؤتمر صهيوني على أرض فلسطين

بيروت

دعت الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين – المرابطون إلى توحيد كل القوى القومية في لبنان لمواجهة التغييرات المفصلية في منطقتنا العربية، والقوى الوطنية اللبنانية وكل الحريصين على النضال العمالي من أجل تحقيق الحدّ الأدنى للعيش الكريم للمواطن اللبناني، وإعادة إنتاج اتحاد عمالي عام خارج أطر التبعية السياسية للمشاركين في توزيع الغنائم والحصص في الإدارة السياسية والمالية الفاسدة.
ورأت في بيان بذكرى مصطفى معروف سعد، ان “الحكومة أصبحت جسر عبور لعودة جماعة منبر السفارة الأميركية وعلى رأسهم رئيس الحكومة الأسبق فؤاد السنيورة، وبالتالي تكريس سقوط كل المحاولات من أجل التغيير والإصلاح ومكافحة الفساد في النظام اللبناني”.
ولفت البيان الى “الدور القومي الذي يقوم به الجيش العربي السوري في مكافحة “الإرهابيين والمخربين” أدوات المشروع الأميركي الصهيوني الذي يهدف إلى تعميم فكر العمالة والخيانة عبر تستّره بالمسميات المذهبية والطائفية”، مؤكداً أن “ما صدر عن الجامعة العربية هو محاولة تكريس جمهوريات الموز والمحميات والمشيخات الأميركية الفاقدة للسيادة الوطنية والكرامة القومية، وبالتالي جعلها فريسة سهلة بين أنياب العدو الصهيوني”.
وأكد المرابطون إدانتهم لدور القطريين في فرض استيطان فكري صهيوني عبر وسائل إعلامهم الهدّامة واشتراكهم في مؤتمر صهيوني بعنوان “في عين العاصفة: اسرائيل والشرق الأوسط” في مستعمرة هرتزليا على الأرض الفلسطينية ممثلين  بمدير مكتب معهد بروكينغز للأبحاث في الدوحة سلمان الشيخ، وبالتالي تعميم فكرة الخيانة والتعامل مع “اسرائيل” وتسهيل ارتكاب هكذا جرم بحق قضية العرب المركزية واستبدال السعي والجهاد لتحرير فلسطين.

23 يناير, 2012

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل