عون للبنانيين المسدّدين لفاتورة الكهرباء: حضروا نفسكم للتظاهر السلمي

24 يناير, 2012 - 5:41 مساءً
عون للبنانيين المسدّدين لفاتورة الكهرباء: حضروا نفسكم للتظاهر السلمي

بيروت

وجّه رئيس تكتل “التغيير والاصلاح” النائب ميشال عون في كلمة له بعد لقاء التكتل في الرابية “دعوة لكل اللبنانيين الذي يدفعون فاتورة كهرباء الى المشاركة في تظاهرة سلمية، في وقت يحدد لاحقًا لكي نقول للدولة يجب ان تكوني جدية”.
وأكد عون أن “هناك قطاعات بالدولة كان منهارة وازداد انهيارها، وفي سنة 2008 بدأنا نقوم بمحاضر بالوزارات وكل الوزراء اكدوا وجود ازمة الطاقة في لبنان”، مشيرا إلى أن “وزير الطاقة جبران باسيل وضع خطة كهرباء واقرتها الحكومة كما اقرت مشروع قانون يتعلق بالخطة الاولى ومرت، في لجنة المال رأينا ان لا حسابات، ونحن اليوم على وشك اطلاق المشاريع لكهرباء اذا كان هناك جدية من المسؤولين كما نسمع، ونحن جئنا نصلح ما خربوه ومن خرب يحاولون اليوم اعادة وقف المسيرة ولكن نحن مرتاحون بينما لا يمكننا ان نبني المستقبل وحدنا لذلك”.
وأشار إلى أن “شباب “التيار الوطني الحر” مقاومون ولن نقف امام اي حاجز ونحن لا نستسلم ومن يريد معركة فنحن جاهزون”، مؤكدا ان “ما يحصل في الكهرباء يحصل بالتعيينات ونشعر ان المسؤولين يريدون ان يفرغوا الدولة، وحاولوا تفكيك الدولة 4 مرات، أولها عبر حركة “فل” وسقطت هذه الحركة”.
ولفت إلى أن “المحاولة الثانية كانت عند مجيء وزيرة الخارجية الاميركية السابقة كونداليزا رايس وقالت تفضلوا للحوار وبنفس الوقت عرّجت على اسرائيل لتحضير الحرب، وفي الحرب جاءت اسرائيل لدفع الناس الى المنطقة الداخلية لتتحول المشكلة الى ألف عين الرمانة، ولكن الوعي للمخاطر جعلتنا نحصن الجبهة الداخلية”.
وأشار أيضا إلى أن “المحاولة الثالثة كانت محاولة الايقاع بين اللبنانيين والفلسطينيين ولكن لم نترك الازمة تتطور”.
ولفت الى ان المحاولة الرابعة هي ما يثار عن “قصة الاتيان بالسلاح من الجنوب الى الداخل”، مشيرا إلى أنه “عندما ذهبنا الى الدوحة بعض الدول عبرّت عن ارتياحها بالقول انه يكفي ابعاد ميشال عون عن الرئاسة”، مشيرا إلى أنه “نريد الجمهورية لا الرئاسة لكن على اساس ان يكون الرئيس رئيسا لأن ما حصل عام 2009 كان مخططا له”.
وشدد على أن “الأبشع من ذلك تفريغ الدولة من الكادرات وهذا لم يبدأ من أمس، فهم أتوا برئيس ليكون حكما ولكن اراد ان يأخذ من حصتنا”، مؤكدا ان “الوزير هو من يقترح تعيين مسؤول معه وليس الخيار لأحد آخر والوزير يتحمل المسؤولية، ونحن نفصل النيابة عن الوزارة، نحن النواب نمثل الشعب اللبناني ولن نجعل احدا يلوي جلدنا”.

24 يناير, 2012

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل