المستقبل: الكتاب الصادرعن “المجلس الوطني السوري” فتح أفقا سياسيا رائدا بعلاقة البلدين

27 يناير, 2012 - 12:13 مساءً
المستقبل: الكتاب الصادرعن “المجلس الوطني السوري” فتح أفقا سياسيا رائدا بعلاقة البلدين

اعلن تيار “المستقبل” في بيان تأييده للكتاب المفتوح الصادر عن “المجلس الوطني السوري، ورأى انه “فتح أفقاً سياسياً رائداً في العلاقة بين البلدين بما يعبّر جدياً عن واقع الأخوة بين دولتين شقيقتين”.
واعرب التيار في بيان عن تأييده “المبادرة السياسية التي أطلقها الكتاب المفتوح الصادر عن “المجلس الوطني السوري”، لجهة المطالبة بإعادة النظر في الاتفاقيات الموقعة بين لبنان وسوريا والتشديد على ترسيم الحدود بين البلدين، فضلا عن سائر القضايا الاشكالية التي أصر نظام آل الأسد على ابقائها معلقة لعقود مديدة”.
ورأى “ان الخطوة الشجاعة التي بادر اليها “المجلس الوطني السوري”، والتي فتحت أفقاً سياسياً رائداً في العلاقة بين البلدين بما يعبر جدياً عن واقع الأخوة بين دولتين شقيقتين، تستأهل كل الدعم والإحاطة السياسية”.
واشار تيار “المستقبل” الى ان “المبادرة انطوت على مضامين وقيم سياسية تؤكد العلاقة المميزة بين البلدين ضمن معايير العلاقات الدبلوماسية بين الدول والتي ترعى مصالح الجميع، وذلك خلافاً لما ساد طوال عقود الوصاية والهيمنة ما سبب شرخاً كبيراً في كثير من الاحيان بين البلدين”.
واعلن تيار “المستقبل” انحيازه الكامل إلى رهانات وخيارات الشعب السوري في سعيه لتحقيق حريته وبناء نظامه الديمقراطي الحر، بما يعيد لسوريا دورها العربي إلى جانب سائر الأشقاء العرب، ويضمن حضورها ضمن المجموعة الدولية ويجنبها العزلة تحت وطأة المغامرات الشخصية والعائلية غير المحسوبة.
ولفت الى “ان المبادرة وضعت العلاقات اللبنانية ـ السورية على جادة الصواب السياسي، وذلك من ضمن وعي مسؤول اضطلع به المجلس في سعيه لإعادة ربط سوريا بواقعها العربي المفتوح الأفق على منظومة العلاقات العربية ـ العربية. ويمكن التأسيس عليها لبناء علاقات لبنان المستقبلية مع سوريا الحرة التي تأخذ في الحسبان المصالح المشتركة فعلاً لا قولا”ً.
واعلن انه “يتطلع بعين اليقين إلى موعد قريب تغدو فيه سوريا محكومة بإرادة شعبها الحر”.

27 يناير, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل