إتهامات من فتح لحماس بتفريق مسيرة بذكرى عرفات في غزة ووزير الخارجية في رام الله : كنا ندرك أننا سنفشل بالجولة الأولى بمجلس الامن

12 نوفمبر, 2011 - 1:06 مساءً
إتهامات من فتح لحماس بتفريق مسيرة بذكرى عرفات  في غزة ووزير الخارجية في رام الله : كنا ندرك أننا سنفشل بالجولة الأولى بمجلس الامن

الحدث نيوز | فلسطين المحتلة : 

أتهم مواقع تابعة لحركة فتح حماس بأنها قامت أمس بتفريق مسيرة شموع للأطفال في مخيم جباليا إحياءً لذكرى عرفات .. وانها اعتقلت احد كوادر حركة فتح في الشمال .. و استدعت أيضا كل من: معين حميد، وزياد أبو سمك، وجميل عابد، ويوسف عويص، ورفعت شعلق، وحمادة أبو غالي، وكلهم من حركة فتح، إضافة إلى محمد حميد، وحسام العجوري، وفايز العجوري، من منظمة الشبيبة الفتحاوية.

على صعيد أخر أكد وزير الشؤون الخارجية في “حكومة رام الله” رياض المالكي أن القيادة كانت تدرك أنها لن تنجح في الجولة الأولى في مجلس الأمن، مشددًا على أننا سنستمر في جهودنا ومعركتنا الدبلوماسية ولو وصل الطلب إلى المرة الألف.

وقال المالكي في تصريح لإذاعة “صوت فلسطين” السبت إن” كل جولة من جولات مجلس الأمن ستقوينا وتكسبنا أصدقاء حتى الوصول إلى هدفنا بالنجاح والحصول على العضوية الكاملة في مجلس الأمن”.

وأضاف إننا لن نشتت طلب العضوية في مجلس الأمن الآن بالتوجه إلى الجمعية العمومية إلى إذا رأت القيادة أن هذا التوجه لأغراض تكتيكية قد يقوي طلبنا في مجلس الأمن فلن تتواني عن ذلك، لكن الخيار الأول والأساسي مجلس الأمن.

وأوضح أن القيادة تركز جهودها على وحدة شعبنا وإنهاء الانقسام، مشيرًا إلى أن اللقاء القادم بين الرئيس محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل سيقطع الطريق على دول تذرعت بعد مدعمنا في الأمم المتحدة لوجود ما أسمته انقسام في قطاع غزة وعدم سيطرة السلطة عليه.

وكان سفير البرتغال لدى الأمم المتحدة جوزيه كابرال نقل عن لجنة قبول الأعضاء التابعة لمجلس الأمن الدولي قولها إنها لم تتمكن من التوصل إلى اتفاق بشأن الطلب الفلسطيني للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة.

وأكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات أنه لا توجد أصوات كافية في مجلس الأمن تؤيد طلب فلسطين بالحصول على عضوية كاملة بالأمم المتحدة.

12 نوفمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل