جعجع: فلتستقل الحكومة والبديل حكومة تكنوقراط تهتم بشؤون المواطن

2 فبراير, 2012 - 2:30 مساءً
جعجع: فلتستقل الحكومة والبديل حكومة تكنوقراط تهتم بشؤون المواطن

اعتبر رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع في مؤتمر صحفي عقده في معراب أن “ما يحصل حرام، ونحن ندفع ثمن حكومة الفريق الواحد الآن، وأتت شهادة رئيس الجمهورية تقول انه غير راض عن عمل الحكومة”، مشيرا إلى أن “التغيير يجب ان يكون حتميا لهذه الحكومة والأمور يجب ان لا تستمر على هذا النحو”، سائلا “هل من المعقول ان يُعقد مجلس امن قبل انعقاد جلسة لمجلس الوزراء في البلد؟”.
وقال: “فلتستقل الحكومة الحالية والبديل حكومة تكنوقراط تهتم بشؤون المواطن “، مشيرا إلى أنه ” لست مع ان “نمشي حالنا” بالحكومة الحالية، ونحن مع ان تُشكل حكومة تكنوقراط لأنها تعكف على الإهتمام بشؤون الناس اليومية”، معتبرا أنه “من يحترم نفسه داخل هذه الحكومة عليه أن يستقيل”.
ورأى أن “صورة لبنان كانت مشرقة في هذا الشرق المظلم، وهذه الحكومة تلطخها، وفي هذه المرحلة نرى أكبر فساد ظاهر للعيان في موضوع البواخر وأي مناقصات أخرى تطرح في الدولة، فرحمة بالناس، فلتستقل عن الحكومة والبديل عنها حكومة تكنوقراط بكل معنى الكلمة”.
وشدد جعجع على أن “لا أحد يستطيع أن يغير شعرة في موضوع التجديد لبروتوكول المحكمة”.
واعتبر أنه “بكل عين وقحة تطلب الحكومة مصروف من خارج المجلس النيابي بعد كل الانتقادات التي وجهتها في السابق الى حكومة سعد الحريري وحكومة فؤاد السنيورة”، سائلا “لماذا لم تقدم الحكومة الموازنة؟”.
ورأى جعجع أنه “لم يحصل أي تقدم على اي صعيد، لا في الكهرباء ولا في الاتصالات ولا في أي شيء، وعلى المستوى المعيشي والاقتصادي والاجتماعي، لبنان يعيش اسوء مرحلة منذ سنوات مع انه لا توجد اي أحداث خطيرة”، معتبرا أنه “لا شيء يشفع في بقاء هذه الحكومة وهي يجب ان ترحل، ولا يمكن ان نضع اي شيء في حسابها”.
وأكد ان “لبنان خسر بغياب نسيب لحود إحدى قاماته الكبرى، ورجل دولة وكان مترفعا عن الحسابات الضيقة، ورمزا من رموز ثورة الأرز الذي يحاول البعض الآن طمس تاريخها علما ان التاريخ ينصف لا محالة”.
وأشار إلى أنه “لم تحصل اي مناقصة الا بالتراضي وبشكل متوراي ولم تحصل اي واحدة بشكل جدي”، لافتا إلى أن “شركات الخليوي قبل ان ينتهي عهدها ب 5 ساعات تقدم المجلس”.
وتوجه جعجع الى اعضاء الحكومة بالسؤال “اذا لستم متفقين مع بعض على حد ادنى فعلى ماذا انتم متفقين؟ هل فقط على التخلص من سعد الحريري والوجود في السلطة؟”.
واعتبر أن “الخطة الموحدة او الحد الادنى منها غير موجود في الحكومة، ومجلس الوزراء ملعب كرة قدم ويا ريت على الصلاحيات انما على المصالح الصغيرة”.
كان هناك مناقصة معينة في بواخر الكهرباء وكانت اتفاقات ضمنية واليوم أعادوها، وهذا النوع من البواخر فكر فيها العراقيون وبعد المناقصات فك الصفقة لان البواخر ملوثة واليوم نحن نعود لنفس الصفقة، وبدل ان يضعوها امام خليج جونية فليضعوها امام من سعى لان ياتي بها”.

2 فبراير, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل