“الجماعة الإسلامية”: التعاطي الأمني لن يصل بالأزمة السورية إلى حلّ

4 فبراير, 2012 - 6:35 مساءً
“الجماعة الإسلامية”: التعاطي الأمني لن يصل بالأزمة السورية إلى حلّ

توقفت “الجماعة الإسلامية” في لبنان “أمام تسارع الأحداث والتطورات الميدانية في سوريا واستخدام النظام للقوة المفرطة وارتكابه مجزرة مروّعة بحق أبناء مدينة حمص، ذهب ضحيتها المئات من الشهداء والجرحى”.
وشجبت الجماعة في بيان “ارتكاب هذه المجازر التي تعيدنا بالذاكرة إلى ثلاثين سنة إلى الوراء، حيث لم تندمل بعد جروح المجازر التي ارتكبها النظام في مدينة حماه، وراح ضحيتها حوالي ثلاثين ألف قتيل، وتدفعنا إلى المقارنة بينها وبين مجازر قوات الاحتلال الصهيوني بحق أبناء الشعب الفلسطيني”.
ودعت النظام السوري إلى “وقف آلة القتل وسفك الدماء بحق أبناء الشعب السوري”، مشددة على أن التعاطي الأمني لن يصل بالأزمة السورية إلى حلّ.
كما دعت الشعوب العربية والإسلامية إلى التضامن مع معاناة الشعب السوري وتحمّل مسؤوليتها الإنسانية والدينية تجاه ما يجري له، والهيئات الحقوقية لتوثيق المذابح والممارسات الأمنيّة الواقعة في سوريا، والتي تتنافى مع أبسط حقوق الإنسان، بهدف محاسبة المسؤولين عنها.
وشدّدت “الجماعة الاسلامية” على حق الشعب السوري بتحقيق تطلعاته في الحرية والحياة الكريمة.

4 فبراير, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل