أسرار ابرز الصحف الدولية الصادرة يوم الثلاثاء 07 فبراير 2012

7 فبراير, 2012 - 11:37 صباحًا
أسرار ابرز الصحف الدولية الصادرة يوم الثلاثاء 07 فبراير 2012

اهتمت الصحف الدولية الثلاثاء بآخر المستجدات على الصعيد الدولي، منها تأكيد الصين على حياديتها في الأزمة السورية بعد “فيتو” مجلس الأمن الدولي، ودعوة قادة الأكراد السوريين لإقامة “دولة كردية فيدرالية”، وعائلة “سيمسونس” تنضم إلى قائمة المحظورات في إيران.

تشاينا ديلي:

أكدت الصين أنها ستظل محايدة وتدعم العدالة ولن تنحاز لأي جانب من أطراف النزاع في سوريا، مؤكدة إنها تولي اهتماما بالغاً إزاء تطورات الأوضاع هناك داعية كافة الأطراف لوقف العنف والعمل على وقف سقوط ضحايا بين المدنيين الأبرياء.

ونقلت الصحيفة الصينية عن المتحدث باسم وزارة الخارجية، ليو وينمين، تبرير الفيتو، الذي أجهضت به بكين بجانب موسكو، قرارا دوليا بمجلس الأمن الدولي يدين العنف في سوريا، قائلاً بأن الدفع للتصويت فيما لا يزال الأطراف منقسمين بشدة حول هذه القضية لن يساعد في الحفاظ على وحدة وسلطة مجلس الأمن ، أو حل هذه القضية.

وتابع: “”كقوة كبرى مسؤولة وعضو دائم في مجلس الأمن الدولي، الصين ستبذل جهوداً منسقة مع المجتمع الدولي وتلعب دورا ايجابيا وبناء في تسوية هذه القضية”.

ورفض اتهامات سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، سوزان رايس، للصين بأن “أيديها ملطخة بالدماء” بعد استخدامها حق النقض لإجهاض القرار الدولي، بقوله: الصين لا تقبل بمثل هذه الاتهامات.. نحن نتمسك نتمسك بعدالة موضوعية ونتخذ موقفاً مسؤولاً.”

حريت:

نقلت الصحيفة الكردية إنها علمت بأن قادة المجموعات الكردية السورية المعارضة لنظام الرئيس، بشار الأسد، دعوا خلال اجتماعاتهم الشهر الماضي في إربيل، شمالي العراقي، لإنشاء “دولة كردية فيدرالية.”

وكان أكثر من مائتي من القيادات الكردية السورية قد شاركوا في مؤتمر إربيل، يومي 28 و29 يناير/كانون الثاني الفائت، إنشاء جبهة موحدة الشهر بما يمكنهم من عرض مطالبهم المتصلة بالحكم الذاتي للفصائل السورية الأخرى الساعية لإطاحة النظام.

ونقلت الصحيفة عن كندال أفريني، ممثل التحالف السوري الليبرالي في أوروبا: “وقع جميع المشاركون على نص مشترك يشدد على مشاركين الأكراد السوريين في الثورة السورية كـ”أكراد” وليس كـ”سوريين”، على حد ما نشرت الصحيفة.

الغارديان:

انضمت عائلة “سمسونس” الكارتونية الكوميدية الأمريكية إلى الدمية “باربي” ضمن قائمة الدمى المحظورة في إطار حملة تقوم بها طهران لتعزيز “الأخلاقيات” ومنع الترويج للثقافة الغربية.

وقل محمد حسين فارجو، من معهد التنمية الفكرية للأطفال والشباب، لصحيفة “شرق” الإيرانية المستقلة، إن دمى “سيمسونس” هي بضائع مستوحاة من سلسلة الرسوم المتحركة، والتي حظرت بعض حلقاتها حتى في أوروبا وأمريكا.”

وأشار إلى أن أي دمية تتجسد بها الأعضاء التناسلية ودمى البالغين محظورة.

ومنذ قيام الثورة الإسلامية عام 1979، التي أطاحت بالملكية الموالية للغرب، تعمل إيران على محاربة أي نفوذ ثقافي غربي، بيد أن المسؤول الإيراني رحب بالشخصيات الأمريكية ذات القدرات الخارقة على غرار “سوبرمان” و”سبايدرمان”، لأنها تحارب من أجل نصرة المظلومين، على نقيض قيم عائلة سيمسونس، المعروفة بالأنانية وعدم التدين، على حد ما نقلت الصحيفة.

 

7 فبراير, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل