بن حلي: روسيا والصين حريصتان على حقن دماء الشعب السوري

9 فبراير, 2012 - 12:18 مساءً
بن حلي: روسيا والصين حريصتان على حقن دماء الشعب السوري

قال أحمد بن حلي نائب الأمين العام للجامعة العربية في تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط” نشرته الخميس 9 فبراير/ شباط إن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف حدث نبيل العربي الأمين العام للجامعة العربية عن مباحثاته التي جرت في دمشق، وبدوره سيبلغها العربي لوزراء الخارجية العرب يوم الأحد المقبل. وبين بن حلي إن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف على اتصال دائم بالأمين العام للجامعة العربية قبل وبعد زيارته لدمشق ولقائه بالرئيس بشار الأسد.

وقال بن حلي في تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط” نشرته الخميس 9 فبراير/ شباط إن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف حدثه  عن مباحثاته التي جرت في دمشق، وبدوره سيبلغها الأمين الى العام لوزراء الخارجية العرب يوم الأحد المقبل.

وأضاف بن حلي قوله”كما تسلمت رسالة من السفير الصيني توضح موقف بكين بالنسبة لحل الأزمة السورية”، وقال إن الصين أكدت ضرورة التنسيق مع الدول العربية وإنجاح المبادرة، وفى إطار ثوابتها.

وأشار بن حلي في تصريحه الصحفي الى أن كلا من الصين وروسيا بررتا مواقفهما باستخدام الفيتو في مجلس الأمن ومنع صدورال قرار، إلا أنهما حريصتان على أهمية التنسيق مع الدول العربية وصولا إلى نتائج متقدمة تؤدي لحل يحقن دماء الشعب السوري.

وعما إذا كانت الدول العربية تعتزم الاعتراف بالمعارضة السورية خلال الاجتماع الوزاري العربي المقبل أوضح بن حلي “حتى الآن كانت الجامعة العربية ملتزمة بقرار الاتصال بالمعارضة والعمل معها من أجل الوصول إلى حوار حقيقي بين المعارضة والحكومة السورية للاتفاق على مراحل الحل والمبادرة التي وضعت خريطة الطريق للخروج من الأزمة”.

 

9 فبراير, 2012

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل