الراعي: بفضل كل الشهداء الذين سقطوا منذ الاستقلال نمى لبنان وكبر

9 فبراير, 2012 - 12:51 مساءً
الراعي: بفضل كل الشهداء الذين سقطوا منذ الاستقلال نمى لبنان وكبر

أكد البطريرك بشارة الراعي انه “من الضروري أن تلتفت كل طائفة الى وجدانها الوطني التاريخي في ضوء قيمتها وارثها”، مشيرا خلال قداس الهي بمناسبة عيد مار مارون في كاتدرائية مار جرجس وسط بيروت الى انه “عندئذ يمكننا ابرام عقد اجتماعي جديد يجدد الميثاق الوطني ميثاق العيش معا، بالاحترام المتبادل والمساواة والتعاون، وميثاق تحييد لبنان عن المحاور الاقليمية والدولية، ميثاق تبني لبنان قضايا السلام والعدالة والديمقراطية في الاسرتين العربية والدولية”.

ودعا الراعي إلى “العمل من اجل وحدة الكنائس وبالحوار مع الديانات ولا سيما الدين الاسلامي، فالارشاد الرسولي يذكرنا بان النهوض بلبنان مهمة مشتركة فلا بد من حفظ التعاون والمساواة والتوازن في ما بين هذه المكونات للمجتمع اللبناني وفقا لنص الدستور وروحه”.
وأمل البطريرك الراعي أن “يكون نهج حبة الحنطة نهج كل واحد منا ومؤسسات الدولة واداراتها لينموا لبنان ويكبر اجتماعيا وسياسيا واقتصاديا ولا مجال لذلك الا بالجمع بين موجبات العمل السياسي والاخلاق والعمل بتجرد في سبيل الخير العام وبالتفاني الصادق في سبيل الخير العام”.

وتوجه الراعي الى الرؤساء الثلاثة بالقول “نلتمس لكم من الله النعم الالهية لتتمنكنوا من قيادة البلاد الى شط الامان”.
ولفت الراعي الى ان “كل الشهداء الذين سقطوا على ارض لبنان منذ الاستقلال كانوا حبات حنطة ماتت وبفضلهم نمى وكبر لبنان ونحن هنا، واتت الساعة ليتمجد فيها ابن الانسان، و مجد المسيح الذي تحقق بولادة الكنيسة وخلاص جميع الشعوب، ويتحقق مجد لبنان بترقيه ووحدة شعبه ورسالة عيشه الواحدوحوار الحياة بين مختلف الثقافات والاديان على ارضه”.

9 فبراير, 2012

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل