موقع الحدث نيوز

تفاصيل: الجيش السوري يقتل أحد أبرز قادة “القاعدة” العسكريين

تلقت التنظيمات الجهادية التابعة لتنظيم “القاعدة” في الساحل السوري ضربة قوية بمقتل أحد أبرز اركانها في هذا القاطع.

وعلمت “الحدث نيوز”، ان القائد العسكري لتنظيم “جُند الاقصى” المقرب جداً من جبهة النصرة الشيخ سعيد عارف المعروف بـ “أبو إبراهيم الجزائري”، قد قتل ليل الاثنين الثلاثاء بعد إستهداف سيارته بصاروخ موجه تضاربت الروايات عن المسؤول عنه.

وبينما كشفت مصادر جهادية عبر مواقع التواصل ان “الجزائري قتل بإستهداف صاروخي من قبل طائرات قوات التحالف الغربي”، أكدت مصادر سورية ان “القائد العسكري لجند الاقصى قتل بعد إستهداف سيارته بغارة جوية اثناء تنقله في بلدة باشورة قرب جبل الاكراد بريف اللاذقية الشمالي ما ادى لمقتله”.

“أبو إبراهيم الجزائري” يعتبر من القيادات العسكرية البارزة في التنظيم الدولي للقاعدة وهو صاحب سابقة جهادية كان مقيماً في فرنسا ويقوم بنشاطات لها علاقة بتعبئة المواطنين الفرنسيين المسلمين وإرسالهم للقتال خلال فترة قتال السوفيات بأفغانسان ولاحقاً عمل على تأسيس نواة فكر متطرف في فرنسا قبل الازمة السورية ما أجبر السلطات الفرنسية على وضعه قيد الاقامة الجبرية. وبعد بدء الحرب في سوريا نفر للجهاد في بلاد الشام تحت راية القاعدة من خلال تنظيم “جند الاقصى” الذي عين اميراً عسكرياً عاماً عليه، وذلك بحسب ما ابلغت مصادر مطلعة على نشاط التنظيمات الجهادية “الحدث نيوز”.

وبحسب المصدر، تتلمذ “الجزائري” على يد مؤسس تنظيم القاعدة اسامة بن لادن وإلتقاه مرّات عديدة خلال وجوده في السودان ولاحقاً في أفغانستان.

وفي سياقٍ متصل، قتل المسؤول العسكري لدماعة “الحزب الاسلامي التركستاني” التابع لجبهة النصرة المدعو أبو رضا التركستاني في الاشتباكات قبل عدة ايام مع الجيش السوري في محيط مشفى جسر الشغور بريف ادلب.

الجزائري
الجزائري