مصادر خاصة: الجيش اللبناني يخوض معركة عنيفة للقضاء على المسلحين وسقوط 7 جرحى من العسكريين

11 فبراير, 2012 - 12:55 مساءً
مصادر خاصة: الجيش اللبناني يخوض معركة عنيفة للقضاء على المسلحين وسقوط 7 جرحى من العسكريين

 

خـاص

منذ ليل أمس والاشتباكات دائرة بين جبل محسن وباب التبانة، حيث يعمد مسلحون سلفيون يعتقد بأنهم تابعين “لحزب التحرير – ولاية لبنان” يقومون بين الفينه والاخرى بأطلاق قذائف صاروخية ناحية الجبل لتشتعل على أثرها الاشتباكات أكثر.

ما اكدته مصادر خاصة للحدث نيوز أن الاشتباكات بدأت أمس بعدما عمد بعض أئمة المساجد على تحريض المصلين على  أهالي جبل محسن والجيش اللبناني الذي ينتشر في جرود وادي خالد على ضوء ما يجري في سوريا حيث بدئوا بضخ التحريض الطائفي والمذهبي وأعتبار أهالي جبل محسن عملاء تابعين للنظام السوري والجيش اللبناني بأنه بحمي هذا النظام بحسب ما أكد المصدر، وعند خروج المصلين بدأت المظاهر المسلحة تظهر علناً وبدأت المناوشات حتى تفاقمت الامور ووصلت إلى حد الاشتباكات، وكان قد رافق هذا ألقاء العديد من القنابل وقذائف الانريغا على جبل محسن.

بعد تطور الاشتباكات حاول الجيش اللبناني التدخل للحد منها، فعمد مسلحون سلفيون لاطلاق النار على الجيش مما أدي لاصابة ثلاثة عسكريين بجروح، فتراجع الجيش واعطى المسلحين مهلة عبارة عن ثلاثة ساعات لاخلاء المنطقة وإلغاء المظاهر المسلحة، فلم يمتثل المسلحون بل وعمدو إلى زيادة حدة الاشتباكات وإطلاق قذائفهم صوب الجيش اللبناني مما اجبر الجيش على الرد على مصادر النيران وإستقدام تعزيزات وصفة بالضخمة جداً من فوجي “المغاوير” و “المجوقل” وهما من ضمن أفواج النخبة حيث حاول الجيش إختراق صفوف المسلحين ونجح بذلك ونصب لنفسة مواقع قتالية متقدمة.

اليوم ظهراً تجددت الاشتباكات بعد قيام مسلحين بالهجوم على موقعاً للجيش بالقذائف الـ أر بي جي وأطلاق النار حيث سقط للجيش 7 جنود جرحى و 13 جريحاً من المسلحين، فدخل الجيش اللبناني بمعركة مفتوحة للقضاء على هؤلاء الارهابيين، وكان المصدر قد أكد سقوط ثلاثة قتلى من المسلحين السلفيين هم “وليد بطحيش“، “نادر المصري” و”نعمان الدالاتي” الذي كان توفي متأثراً بجراحه اثر اصابته في انفجار مخزن الاسلحة في ابي سمرا وهذا ايضاً ما أكده موقع “المردة”.

كما أكد المصدر ان اهالي المناطق القريبة من الاشتباكات قد نزحوا من منازلهم وان العناصر المسلحة تنتشر في هذه الشوارع بكثافة وهي تهدد وتتوعد.

11 فبراير, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل