مصادر أمريكية: الجناح العراقي لتنظيم “القاعدة” هو منفذ عمليتي التفجير في دمشق

11 فبراير, 2012 - 7:12 مساءً
مصادر أمريكية: الجناح العراقي لتنظيم “القاعدة” هو منفذ عمليتي التفجير في دمشق

 

 

قالت مصادر رسمية أمريكية إن الجناح العراقي لتنظيم “القاعدة” هو الذي نفذ عمليتي التفجير في دمشق، في كانون الثاني/ يناير وكانون الأول/ ديسمبر الماضيين، وأنه على ما يبدو نفذ العملية التفجيرية الأخيرة، يوم أمس الجمعة، في مدينة حلب.

ونقل موقع “واللا” الإسرائيلي النبأ مشيرا إلى أنه “ضربة أخرى للمعارضة السورية”، وأن المصادر الرسمية الأمريكية، التي تستند إلى اقتباسات من تقارير استخبارية، تؤكد في الواقع ادعاءات الرئيس السوري بشار الأسد، والتي جاء فيها أن جهات أجنبية، وعلى رأسها القاعدة، تحاول الحصول على موطئ قدم في ما يجري في سورية منذ بدء الانتفاضة السورية العام الماضي.

وأضاف الموقع أن ذلك يضعف ادعاءات المعارضة التي اتهمت النظام بفبركة العمليات، كما أن ذلك ينضاف إلى العقبات أمام الجهود لدفع المجتمع الدولي إلى التدخل في ما يحصل في سورية.

وجاء أنه من غير المعروف على ماذا تستند التقارير التي تحمل القاعدة المسؤولية عن العمليات التفجيرية، إلا أنها تشير إلى الأمر بتنفيذها قد صدر من أيمن الظواهري، الذي يعتبر وريث أسامة بن لادن في باكستان، كما تشير إلى تعزز مكانته في داخل التنظيم في الآونة الأخيرة في أعقاب اغتيال عدد من القادة.

وبحسب التقارير الاستخبارية فإنه على ما يبدو المرة الأولى التي يقوم فيها الجناح العراقي لتنظيم القاعدة بتنفيذ عملية خارج العراق، وسط تقديرات تشير إلى أنه معني بتوسيع نفوذه إلى خارج العراق. وبحسب المصادر الأمريكية فإن الحديث عن “فرصة لتنفيذ عمليات أكثر مما هي عملية اختيار هدف”.

11 فبراير, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل