سليمان: نأمل أن تكون ذكرى الحريري نقطة إستعادة المشهد اللبناني الجامع

13 فبراير, 2012 - 3:17 مساءً
سليمان: نأمل أن تكون ذكرى الحريري نقطة إستعادة المشهد اللبناني الجامع

أبدى الرئيس ميشال سليمان أمله في أن “تكون محطة الرابع عشر من شباط غداً مناسبة لوقفة تأمل وتبصر في الواقع القائم في البلاد، وأن تكون ذكرى استشهاد رئيس الحكومة الأسبق رفيق الحريري الاليمة في تاريخ لبنان وما تبعها من اغتيالات، نقطة لاستعادة المشهد اللبناني الجامع والموحد الذي يرتكز الى الاعتراف بالآخر، على قاعدة مدّ اليد والتحاور من أجل تحصين الوحدة الداخلية وتعزيز منعة الوطن في وجه التداعيات والارتدادات الخارجية”، معتبرا أن “هذا لا يتحقق إلا بالحوار الوطني الصادق الذي يضع مصلحة الوطن فوق كل اعتبار ويتعالى عن الانانيات الشخصية والمصالح الضيقة التي عانى منها لبنان واللبنانيون على مدى عقود”.
من جهة أخرى، التقى الرئيس سليمان رئيسة مجلس النواب في ألبانيا جوزفينا توبالي مع وفد، وتم في خلال اللقاء البحث في سبل تعزيز العلاقات الثنائية في شتى المجالات وتوسيع نطاق اتفاقات التعاون على المستويات الثقافية والزراعية والسياحية وأهمية تبادل السفارات بين البلدين.
كما تناول مع رئيس حزب “الكتائب اللبناني” أمين الجميل التطورات السياسية الراهنة على الساحتين الداخلية والاقليمية.
واطلع من وزير الداخلية والبلديات مروان شربل على الاوضاع الامنية خصوصاً في طرابلس والتدابير المتخذة من القوى العسكرية والامنية لمنع تكرار ما حصل في الايام الاخيرة.
وفي إطار آخر، تناول الرئيس سليمان مع مديرة مكتب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين نينات كيلي، البرنامج الذي أعدته المفوضية للاهتمام باللاجئين وتقديم الرعاية والمساعدة اللازمة لهم.
كما بحث مع سفير مصر لدى لبنان محمد توفيق موضوع استجرار الطاقة والغاز من مصر اضافة الى العلاقات الثنائية بين البلدين.
وتسلّم من رئيس الجامعة اللبنانية- الاميركية جوزف جبرا دعوة الى العشاء السنوي الذي يقيمه مجلس الامناء اللبناني- الاميركي في الجامعة وتم عرض النشاطات المتنوعة التي تقوم بها الجامعة في خلال العام الجامعي.

13 فبراير, 2012

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل