“لقاء الاحزاب الوطنية اللبنانية” دعا الى الوقوف خلف الجيش وقيادته

13 فبراير, 2012 - 9:23 مساءً
“لقاء الاحزاب الوطنية اللبنانية” دعا الى الوقوف خلف الجيش وقيادته

دانت هيئة التنسيق للقاء الاحزاب والقوى والشخصيات الوطنية اللبنانية في بيان اثر اجتماعها اليوم، “بشدة استمرار بعض القوى السياسية اللبنانية التي تقف وراء افتعال الاشتباكات الامنية في مدينة طرابلس بهدف اساسي وهو اشغال الجيش الوطني بعيدا عن ضبط الحدود وملاحقة تهريب السلاح وتوفير مأوى للجماعات الارهابية التي بدأ يضيق عليها الخناق في سوريا، بعد قرار الحسم الميداني الذي بدأت به قوات الامن السورية للقضاء على هذه الجماعات واعادة الامن والاستقرار الى ربوع سوريا”.

ورأت ان “استنفار قوى 14 شباط والتجييش الذي تقوم به ضد الشقيقة سوريا انما يندرج في سياق محاولة يائسة لتوفير الدعم المعنوي للجماعات التكفيرية المسلحة في سوريا التي باتت في عزلة حقيقية على الصعيد الداخلي وتفتقد لأي أمل بدعم عسكري خارجي”، داعية “اللبنانيين جميعا الى الوقوف خلف الجيش الوطني وقيادته في حفظ الامن والاستقرار وقطع الطريق على الفتنة التي تريد استدراجهم الى الاقتتال الداخلي”، مستغربة “استمرار غياب الحكومة عن القيام بمسؤولياتها الوطنية في هذه الاوقات الدقيقة التي تستدعي توفير الغطاء القوي للجيش لمنع تحويل لبنان الى ممر او مستقر للتآمر على الشقيقة سوريا”.

كما دانت الهيئة “بشدة القرارات الاخيرة الصادرة عن جامعة الدول العربية والتي تؤكد تحولها الى جامعة تدور في فلك حلف الناتو ومخططاته الاستعمارية، عبر الاستمرار في السعي الى توفير الغطاء لتدخل عسكري أجنبي في سوريا على غرار ما قامت به في ليبيا، من خلال الطلب الى مجلس الامن ارسال قوات عربية دولية الى سوريا”. ورأت ان “هذا القرار وغيره من القرارات التي تشهد الدعم المالي والسياسي للجماعات الارهابية المسلحة في سوريا انما هو دليل جديد على مدى تحول الجامعة العربية الى اداة غربية معادية لخط المقاومة العربية الذي تنتهجه القيادة العربية السورية برئاسة الرئيس بشار الاسد”، مؤكدة ان “مثل هذه القرارات لن تستطيع النيل من صمود سوريا قيادة وجيشا وشعبا، ولن تبدل من واقع العجز العربي في استصدار قرار من مجلس الامن يشرع التدخل الاجنبي العسكري في شؤون سوريا الداخلية”.

13 فبراير, 2012

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل