نائب قائد ميليشيا “الجيش الحر”: كل مراكز الجيش النظامي أصبحت أهدافا مشروعة!!

15 فبراير, 2012 - 2:57 مساءً
نائب قائد ميليشيا “الجيش الحر”: كل مراكز الجيش النظامي أصبحت أهدافا مشروعة!!

اعلن نائب قائد ميليشيا “الجيش السوري الحر”، العقيد مالك الكردي، أن العمليات العسكرية التي سيعتمدها “الجيش الحر” من الآن فصاعدا هي عمليات هجومية، وكانت بدايتها تفجيرات حلب التي استهدفت فرع الأمن العسكري بمنطقة المحلق الغربي في حلب، ومقر كتيبة قوات حفظ النظام في منطقة العرقوب، شرق حلب. وقال الكردي لـ”الشرق الأوسط”: “كل مراكز الجيش النظامي أصبحت أهدافا مشروعة بالنسبة إلينا، لا سيما منها الفروع الأمنية التي تحولت إلى مأوى لعناصر المخابرات و(الشبيحة)”. وأضاف “نحن نخوض حرب عصابات، وفي هذه الحالة تكون الأمور مفتوحة على كل الاحتمالات. وإن كنا لا نملك القدرات العسكرية والأسلحة التي توازي تلك التي يملكها الجيش، لكننا نملك قدرة المناورة العالية والصبر المدعوم بصبر شعبنا الذي سنصل به إلى هدفنا”.

ولفت الكردي إلى أن هناك بعض التراجع في حدة القصف على أحياء حمص، أكد أن آليات الجيش والقوات الأمنية تكثف وجودها وآلياتها العسكرية من راجمات صواريخ ودبابات باتجاه الحدود التركية – السورية، حيث تحاول إيجاد واقع عسكري معين، وهذا ما يعكس استعدادا واضحا لشن حملة عسكرية باتجاه إدلب وجبل الزاوية على غرار ما حصل ويحصل في حمص، الأمر الذي سيضع “الجيش الحر” الموجود على بعد أمتار قليلة من هذه المنطقة في مواجهات مباشرة مع الجيش النظامي.

15 فبراير, 2012

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل