نائب وزير الخارجية الصيني: موقفنا يهدف إلى استعادة الأمن والاستقرار في سوريا

18 فبراير, 2012 - 12:42 مساءً
نائب وزير الخارجية الصيني: موقفنا يهدف إلى استعادة الأمن والاستقرار في سوريا

بحث الرئيس السوري بشار الأسد اليوم السبت مع تشاي جيون، نائب وزير الخارجية الصيني الأوضاع القائمة في سورية والعلاقات الثنائية بين البلدين.

وذكرت وكالة الأنباء السورية (سانا) أن جيون أكد للأسد “أن موقف الصين مما يجري في سورية مبني على سياسة مسؤولة تنطلق من الموضوعية والعدالة والتمسك بمبادئ القانون الدولي وتهدف إلى تحقيق مصالح الشعب السوري واستعادة الأمن والاستقرار في سورية”.

وأوضح أن الصين تدعم مسيرة الاصلاح الجارية في سورية مشددا على أن بلاده ستواصل القيام بدورها البناء والايجابي الهادف إلى إيجاد تسوية سياسية للازمة عبر الحوار بين جميع الأطراف في سورية بعيدا عن أي شكل من أشكال التدخل الخارجي.

من جانبه عبر الرئيس الأسد عن تقديره لمواقف الصين قيادة وشعبا تجاه سورية، مشيرا إلى أن ما تتعرض له بلاده يهدف بشكل أساسي إلى تقسيمها وضرب موقعها الجيوسياسي. كما أكد أن سورية ماضية في مسيرة الإصلاح السياسي وفق خطة واضحة وجداول زمنية محددة.

وكان جيون أعلن أن بلاده تؤيد خطط الرئيس السوري بشار الأسد باجراء استفتاء على الدستور ومن ثم انتخابات برلمانية وتدعو الى وقف العنف في البلاد.

ونقل التلفزيون السوري عن جيون قوله عقب لقائه مع مسؤولين سوريين ان الصين تأمل أن يجري الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد والانتخابات البرلمانية على نحو متواصل.

وأضاف جيون “موقف الصين يتمثل في دعوة الحكومة والمعارضة والمسلحين للوقف الفوري لاعمال العنف”.

18 فبراير, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل