الشيخ الغريب: ما يحدث في سوريا وفي المنطقة يهدف لضمان أمن إسرائيل

18 فبراير, 2012 - 12:53 مساءً
الشيخ الغريب: ما يحدث في سوريا وفي المنطقة يهدف لضمان أمن إسرائيل

رأى شيخ عقل طائفة الموحدين في لبنان الشيخ نصر الدين الغريب، أن “ما يحدث في سوريا وفي المنطقة يهدف لضمان أمن إسرائيل والاستيلاء على النفط والثروات العربية وهو أبعد ما يكون عن الإصلاح والديمقراطية”، مشيرا إلى أن “سوريا وجيشها ضحوا لأجل لبنان والعرب”.
وأشار، في حديث إلى “التلفزيون السوري” إلى أننا “مدينون للجيش السوري الذي كان مدافعا عن القضايا الوطنية والعربية”، موضحا أنه “واجه إسرائيل في لبنان وعلى أرض الجبل وقدم آلاف الجنود في سبيل القضية العربية والفلسطينية وفي سبيل المقاومة”.
وأعرب الشيخ الغريب عن “تقديره لجهود الرئيس السوري بشار الأسد العربية والوطنية للحفاظ على سوريا ولبنان وفلسطين وكل أرض عربية”، معتبرا أنهم “يظلمون سوريا التي لا تفرق بين فئة وأخرى”.
ورأى أنهم “يريدون من البديل في الدول العربية التي سقطت الأنظمة فيها أن يتم الاعتراف بإسرائيل وهؤلاء يبذلون كل مالهم في الخليج لإثارة الفتن والتحريض على سوريا للاقتتال والوصول إلى الحرب والفوضى”، لافتا إلى أن “إسرائيل تبني أمجادها على أموال الخليج وكل ما يحدث في المنطقة من فتن وفوضى يصب في مصلحتها بالكامل”.
واعتبر الشيخ الغريب أن “ظاهرة اغتيال العلماء ورجال الدين خطيرة جدا وهو ما تريده إسرائيل والغرب وبعض العرب”، مشددا على أن “تلك الدول لن تكون بمنأى عن هذه الحرب الخطيرة فهي بدأت في السعودية إلى حد ما وفي البحرين وربما في الكويت”، متسائلا “إذا كانوا حريصين على الديمقراطية في بلاد أخرى فأين الديمقراطية في بلادهم وهؤلاء يحكمون بكلام فارغ لا يمت إلى العروبة بصلة؟”.

18 فبراير, 2012

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل