نواف الموسوي خطابات البيال موهومة بالانتصار

18 فبراير, 2012 - 3:21 مساءً
نواف الموسوي خطابات البيال موهومة بالانتصار

رأى عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب نواف الموسوي، خلال لقاء سياسي أقامته الهيئات النسائية بحزب الله في بلدة ديرعامص الجنوبية، أن “من يتوخى مصلحة لبنان عليه ان يعمل من اجل وأد الفتنة في سوريا، التي كان موقفنا ولا يزال مع الحوار بين مكونات شعبها” ، مشيرا إلى أن “هذه النظرة التي نلتزمها هي نظرة منسجمة مع موقفنا الحريص على انقاذ شعبنا الذي قدمنا خيرة شبابنا لتحريره من الأسر وإعادته إلى قراه، والذي لن نتهاون في الدفاع عنه كما فعل غيرنا ممن ساوموا على أمنه وسلامته، وإلى أنه من هنا يأتي تمسكنا بالمقاومة وسلاحها ليبقى لبنان موحدا وسيدا ومستقلا ينبع قراره من إرادته المنيعة في مواجهة العدوان الإسرائيلي ومن طريق شهدائنا وتاريخنا الذي نفتخر به لا كغيرنا ممن يخجل بتاريخه محاولا تزويره ورمي ما يتصف به على الآخرين” .

واعتبر أن “الخطابات التي سمعناها في ذكرى اغتيال رئيس الحكومة الاسبق رفيق الحريري مشتركة فيما بينها على أنها خطاب الموهوم بالانتصار قبل ان يتحقق، والذي راح انطلاقا من وهمه يقسم المغانم ويفرض شروطا على خصومه للاستسلام، وأنها اوهام لدى قيادات تظن انها انتصرت في المعركة التي لم تنته بعد وان انتصارها تكرس بسقوط النظام هناك وراحت تتصرف من موقع المنتصر محاولة فرض شروطها على هذا وذاك” ، مؤكدا ان “التغييرات التي يمكن ان تحصل ولا سيما التي يراهنون على حدوثها لن تؤدي الى تغيير تلقائي في المعادلة اللبنانية الداخلية المحكومة قبل أي شيء آخر إلى عناصرها ومكوناتها الذاتية والداخلية” .

وأكد الموسوي “أننا كنا ولا نزال على استعداد للحوار، ومن تحدث عن أن “حزب الله” لم يكن جديا بذلك اثناء الجلسات، هو نفسه كان يؤكد انه كان يستمع بانتباه واهتمام لأطروحات الامين العام السيد حسن نصر الله ويتعامل معها بجدية طارحا الأسئلة عليها، وأننا كنا ولا نزال جديين في الحوار على قاعدة انه يتناول حماية من العدوان الإسرائيلي وليس تجريده من قدراته الدفاعية” ، لافتا إلى أن السبب الذي يجعل لبنان آمنا اليوم في هذه اللحظة من الاشتعال التي تعيشها المنطقة هو ما تمتلكه المقاومة من قدرات جعلت العدوان الاسرائيلي عليه انتحارا، وأن الشعب اللبناني مدين للمقاومة لأنها ضمنت أمن لبنان وأمانه ولولاها لكانت الحرب قد شنت علينا” ، داعيا الى “الكف عن المساهمة في اشعال الحرب الاهلية في سوريا لأن اشتعالها يعني انتقالها الى لبنان، وبالتالي هم يسهمون في ذلك من خلال السلاح الذي يخزنونه ويسربونه الى الداخل السوري” .

18 فبراير, 2012

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل