العريضي: البعض جاء ليطرح عملية تسليح الدروز في سوريا

21 فبراير, 2012 - 9:57 مساءً
العريضي: البعض جاء ليطرح عملية تسليح الدروز في سوريا

أشار وزير الأشغال العامة والنقل غازي العريضي الى أنّ “رئيس “جبهة النضال الوطني” النائب وليد جنبلاط حذّر من استمرار الوضع القائم الخطير”، مؤكّداً أنّ “التعبئة المذهبية قائمة في لبنان، فيجب أن نشخّص الحالة بشكل صحيح ليكون الحل صحيحاً”.
واعتبر في حديث لقناة “أخبار المستقبل” أنّه “اذا وصلنا الى صدام سنكون بحاجة الى تسوية سياسية، فواقع الأمور عندما تترك المسائل دون العلاج السياسي، ومجرد استمرار التعبئة لن يؤدي الى وفاق”، لافتاً الى أنّه “عندما كانت المواقع مفروزة بين فريقين عمادهما الفريقين السني والشيعي كان الحقيقة مثلما رأيناها على الأرض”.
وأضاف “ما كنا نحذر منه كان في لحظة تعبئة كبيرة، وهذه الحقيقة لمسها الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله في لاسا بكثير من العقلانية ولم يتنكر لها”.
وحول الوضع السوري، رأى أنّ “موقف جنبلاط من تطورات الوضع السوري قد يراها البعض متقدمة على كل الاطراف في لبنان ولكن السقف هو الاستقرار في لبنان”، مشيراً الى أنّ “سوريا لا تزال الممر الى العروبة بغض النظر عن النظام، ولم نغير هذا الرأي لأن الجغرافيا والتاريخ لا يتغيرا، والموضوع هو الحرص على المقاومة في لبنان”، لافتاً الى أنّ “السيد نصر الله قال نحن مختلفون على الموضوع السوري لكن حريصون على العلاقة مع الحزب التقدمي الاشتراكي”.
وتابع العريضي “المقاومة تعنينا وكذلك الموقف من اسرائيل، وعندما نقول حريصون على المقاومة فنحن حريصون على لبنان المتماسك، فاسرائيل لا تزال حتى الآن ترفض اعادة الغجر، والرأي الذي يقوله جنبلاط قاله لكل المسؤولين السوريين الذي كان يلتقيهم في الفترة السابقة”، مضيفاً أنّ “البعض جاء ليطرح عملية تسليح الدروز في سوريا وكان لنا موقف رافض”.

21 فبراير, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل