الإستفتاء على الدستور السوري والمعارضة تقاطع

26 فبراير, 2012 - 10:41 صباحًا
الإستفتاء على الدستور السوري والمعارضة تقاطع

فتحت مراكز الاقتراع ابوابها في المراكز المحددة في جميع المحافظات السورية صباح اليوم للاستفتاء على دستور جديد يتضمّن تعديلات أساسية من بينها إلغاء الدور القيادي لحزب “البعث” الحاكم، بحسب التلفزيون السوري.
ويبلغ عدد المراكز للاستفتاء 14185 مركزا في المحافظات والمراكز الحدودية والمطارات والبادية، ويحق لنحو 14 مليون سوري تجاوزت اعمارهم الـ18 عاماً التصويت على الدستور الجديد الذي يحل مكان الدستور الحالي والمعمول به منذ عام 1970.
ونقلت وكالة الأنباء السورية “سانا” عن مصدر في وزارة الداخلية السورية أنّ الوزارة اتخذت كل “الاجراءات الكفيلة بحسن سير عملية الاستفتاء اليوم، وذلك ضماناً لنزاهتها بشكل يكفل حق المواطن في الإدلاء بصوته بجو من الحرية والشفافية”.
من جانبها، ترفض المعارضة التصويت على الدستور المقترح واصفةً إياه بـ “التمثيلية”.
وإعتبرت الهيئة العامة للثورة السورية في بيانٍ لها أنّ “هذا الدستور وضعه مجرمون فاقدون للشرعية لم يطبقوا شيئاً من الدستور السابق ولم يراعوا قانوناً ولا عرفاً ولا إنسانية”، داعيةً إلى المقاطعة التامة وعدم الذهاب إلى مراكز الاستفتاء و”وضع صناديق في أماكن التظاهرات للإستفتاء على إعدام المجرم بشار”.
ميدانياً، تتواصل العمليات الامنية والعسكرية في وسط البلاد وشمالها ليرتفع عدد قتلى أمس إلى نحو مائة شخص، بينهم ست نساء وعشرة أطفال معظمهم في حمص وإدلب وحماة، في وقت أعلنت فيه اللجنة الدولية للصليب الأحمر عدم التوصل إلى اتفاق مع الحكومة السورية والجيش الحر لإجلاء الجرحى والمرضى من حيّ بابا عمرو بحمص.

26 فبراير, 2012

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل