أبي رميا بعد إجتماعه بالعريضي: سيعطي عكار والضنية وجبيل جهداً إستثنائياً

28 فبراير, 2012 - 1:50 مساءً
أبي رميا بعد إجتماعه بالعريضي: سيعطي عكار والضنية وجبيل جهداً إستثنائياً

أكد عضو تكتل التغيير والاصلاح النائب سيمون ابي رميا بعد لقائه وزير الاشغال العامة والنقل غازي العريضي مع عضو التكتل النائب وليد خوري ان “قضاء جبيل كان محور المحادثات مع الوزير العريضي الذي اعتبر أن العام 2012 هو عام الاقضية المحرومة مثل عكار، الضنية، جبيل، وانه سيبذل جهدا استثنائيا لإعطاء هذه الأقضية حقها، مشيرا الى ان هناك مشاريع قيد التنفيذ في قضاء جبيل، منها طريق ميروبا ، أمز، أفقا، لاسا، وطريق الحديدات – كفون وطريق جليسة ـ بريج ومدخل بلدة إده من الأوتوستراد صعوداً إلى منطقة الحروف في جبيل. وإكمال طريق عنايا – إهمج – اللقلوق وصولاً إلى بلدة العاقورة، وإيصال الأوتوستراد إلى مداخلها. وهناك مشاريع لزّمت بانتظار تحسن الظروف المناخية لإنجازها. وبذلك نكون قد وفينا بوعدنا تجاه هذه البلدة”.
واشار ابي رميا الى أن الجانبين تناولا الوضع الراهن، وكان هناك توافق مع الوزير على عودة النشاط الوزاري لتسيير شؤون الناس، والمشاريع المقدمة على المجلس النيابي، وبالأخص مشروع قانون اعتماد 8900 مليار ليرة من أجل تحديد سقف الإنفاق لكل الوزارات وتقديم موازنة العام 2012 لإجلاء الضبابية التي نعيشها منذ سنوات، وهناك عدة طروحات، منه قانون الإنفاق الذي أخذ مساره القانوني في المجلس النيابي من خلال لجنة المال، مشيرا الى ان الإشكالات الأخرى هي في قطع الحساب، قائلا ان وزير المال محمد الصفدي أشار أمس أن لديه المستندات اللازمة وهذا ما نريده لنعلم ماذا حصل منذ العام 2006 حتى العام 2011 وبذلك ننتقل إلى نقلة نوعية، معتبرا ان الموضوع الآن بيد السلطات الرقابية، وديوان المحاسبة، ومجلس النواب من أجل مساءلة الحكومة في حال كان هناك تجاوزات، وان الكرة الآن في ملعب رئيس المجلس النيابي نبيه بري.

28 فبراير, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل