الغاز المصري عاد إلى العدو الصهيوني سراً

1 مارس, 2012 - 2:56 مساءً
الغاز المصري عاد إلى العدو الصهيوني سراً

قالت صحيفة “معاريف” الصهيونية إنه تم استئناف تدفق الغاز الطبيعي من مصر، إلى العدو الصهيوني دون الحصول على موافقة رسمية، وتحت غطاء من السرية.

ووفقا لتقديرات شركة الكهرباء الصهيونية، فإن شركة “يام تاطيس” الصهيونية تحتوى على 1/2 مليار متر مكعب فقط، ومن المرجح في الأشهر المقبلة، أن يحدث عجز فى الغاز الطبيعي، لحين وصول الغاز من خزان “تامار”.

وكانت عمليات التفجير المتكررة لخطوط الغاز من مصر إلى العدو الصهيوني قد أدت إلى توقف تدفق الغاز المصرى إلى العدو الصهيوني، حيث تواجه الكهرباء الصهيونية حالة خطيرة من تكرار توقف ضخ الغاز المصري، الذي يشغل حوالي 40% من حاجة العدو الصهيوني للكهرباء.

ونشرت وزارة الطاقة والمياه الكهربائية معلومات تفيد بأن عام 2011 شهد أكبر انخفاض فى ضخ الغاز المصرى إلى العدو الصهيوني، التي وصلت نسبته إلى67% مقارنة بعام 2010، مشيرة إلى أن ضخ الغاز استمر لمدة 137 يوما فقط خلال العام الماضى 2011.

1 مارس, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل