“هاتريك” إبرا يقود ميلان للفوز على باليرمو في ملعبه للمرة الأولى منذ 6 أعوام

3 مارس, 2012 - 10:02 مساءً
“هاتريك” إبرا يقود ميلان للفوز على باليرمو في ملعبه للمرة الأولى منذ 6 أعوام

وكالة الأنباء الأسبانية EFE ©
قاد النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش فريقه ميلان لفوز مستحق على مضيفه باليرمو برباعية بيضاء في افتتاح الجولة السادسة والعشرين من عمر الدوري الإيطالي لكرة القدم.

أعلن إبرا عن عودته من الإيقاف بقوة في لقاء اليوم بعدما سجل “هاتريك” ثلاثية (ق21 وق31 وق35)، ليرفع رصيده من الأهداف إلى 18 هدفا تقاسم بها صدارة هدافي الكالتشو مع أنطونيو دي ناتالي مهاجم أودينيزي.

وأضاف المدافع البرازيلي تياجو سيلفا الهدف الرابع (ق57)، ليعزز ميلان مكانه في صدارة الكالتشو رافعا رصيده إلى 54 نقطة بينما تجمد رصيد باليرمو عند 34 نقطة في المركز الثامن.

وسجل ميلان اليوم فوزه الأول على ملعب رينزو باربيرا معقل باليرمو منذ ستة أعوام.

سيطر “الروسونيري” على مجريات الشوط الأول تماما في ظل أداء سلبي وباهت لباليرمو خاصة في منطقتي الوسط والدفاع.

ووقع إبرا على الهدف الأول بتسديدة بيسراه بعد تمريرة تلقاها من النجم البرازيلي روبينيو استغلها من ضغط سولي مونتاري على دفاع باليرمو.

بينما جاء الهدف الثاني من هجمة مرتدة سريعة قادها روبينيو وسط غياب واضح لوسط باليرمو ويمررها لإبرا على حدود المنطقة ليراوغ الأخير باليمنى ويسدد باليسرى في شباك الحارس ايمليانو فيفيانو.

وزاد إبرا من حصيلة أهدافه بعدما وقع على الهدف الثالث بتسديدة رائعة من خارج المرمى بقدمه اليمنى سكنت يسار الحارس الذي تجمد وهو يتابعها تدخل شباكه.

وكاد إبرا أن يسجل هدفه الرابع قبل نهاية الشوط الأول عندما حول عرضية صوب الشباك قبل أن ينقذه الحارس فيفيانو بقدمه.

وواصل ميلان الضغط مع بداية الشوط الثاني الذي شهد محاولات باهتة من باليرمو لتسجيل هدف حفظ ماء الوجه.

وتصدى الحارس فيفيانو لتسديدة قوية زاحفة نفذها تياجو سيلفا (ق52) كادت أن تكون الهدف الرابع ولكن لم تمض سوى خمس دقائق حتى حول البرازيلي عرضية نموذجية من البديل ستيفان الشعرواي.

كما تصدر حارس أصحاب الأرض لإنفراد للشعراوي (ق56) في أول لمسة بعد نزوله بديلا للهولندي أوربي إيمانويلسون.

وانتفض باليرمو بعد الهدف الرابع وكانت البداية بتسديدة قوية تصدى لها كريستيان أبياتي حارس ميلان (ق59).

وتصدى بعدها القائم الأيمن لأباتي لتسديدة إدجار باريتو من داخل المنطقة في أولى فرص التهديف الحقيقة لباليرمو.

ويمني ميلان النفس بخسارة يوفنتوس صاحب المركز الثاني برصيد 50 نقطة وأقرب ملاحقيه في مباراته أمام كييفو فيرونا التي ستقام في وقت لاحق اليوم، مع الوضع في الاعتبار أن فريق “السيدة العجوز” لديه مباراة مؤجلة أمام بولونيا من الجولة ال23.

وكانت مباراة الكلاسيكو الإيطالي التي جمعت بين ميلان ويوفنتوس قد انتهت بالتعادل الإيجابي (1-1) في الجولة الماضية.

 

3 مارس, 2012

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل