الشيخ السديس : دماء الليبيين دين في رقبة يوسف القرضاوي

16 نوفمبر, 2011 - 2:42 مساءً
الشيخ السديس : دماء الليبيين دين في رقبة يوسف القرضاوي

الحدث نيوز | وكالات : 

هاجم فضيلة الشيخ عبد الرحمان السديس إمام و خطيب المسجد الحرام بمكة المكرمة، و من أشهر مرتلي القرآن الكريم في العالم الشيخ يوسف القرضاوي .

وأكد السديس أن الإسلام يشجع علي الحوار وعلي الحرية ضد الطغيان و الجبروت و لكن من دون الإستعانة بأعداء الأمة و إستنكر السديس الحائز علي جائزة “الشخصية الإسلامية للسنة” في الدورة التاسعة ل “جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم” سنة 1995 الفتاوي التي يصدرها بعض من يدعون علماء المسلمين خدمة لأعداء الأمة الإسلامية و بالتالي إستباحة دماء المسلمين و ذلك في إشارة للقرضاوي .

و في تحليله للأحداث التي يعيشها العالم الإسلامي قال السديسي أن دماء عشرات الألاف من الشهداء في ليبيا هي دين في رقبة القرضاوي سيحاسب عليه يوم القيامة و طالب السديسي من القرضاوي الإبتعاد عن السياسة و الإكتفاء بالفقه الإسلامي لأن الفتاوي الدينية من أجل توظيفها لأهداف سياسية هي تشويه للإسلام كما طالب المقرئ عبد الرحمن السديس المسلمين بالوحدة و ذلك لحماية الأمة الإسلامية من الأعداء….

16 نوفمبر, 2011

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل