موقع الحدث نيوز

زفاف يتحول الى مأتم..

اقدم يمني “مضطرب عقليا” على رمي قنبلتين خلال حفل زفاف ابنته، ما أدى إلى وفاته ومقتل 12 شخصا من النساء والاطفال، بحسب ما افاد مسؤول محلي واقارب للعائلة.

ووقع الحادث مساء الاثنين بمدينة يريم بمحافظة إب في غرب اليمن، بحسب المسؤول الذي اشار إلى أن المشاركين في الحفل “فوجئوا بوالد العروسة يرمي قنبلتين يدويتين”، ما أدى إلى مقتل ثمانية نساء واربعة أطفال، واصابة 18 آخرين من الاطفال والنساء.

وافاد اقارب العائلة أن الرجل “ضابط متقاعد في الجيش، وهو مضطرب عقليا”.

وينتشر السلاح بشكل كبير في اليمن، ويعد اطلاق الرصاص ابتهاجا في الاعراس تقليدا واسع الانتشار.

ومما زاد الاوضاع سوءا لجهة انتشار السلاح، هو النزاع الذي تشهده البلاد منذ 18 شهرا، بين قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي المدعوم من التحالف العربي بقيادة السعودية، والمتمردين الحوثيين وحلفائهم الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وبدأ التحالف عملياته في آذار/ مارس 2015، دعما للحكومة في مواجهة المتمردين الذين سيطروا على صنعاء في ايلول/ سبتمبر 2014، وتقدموا للسيطرة على مناطق اخرى في الوسط والجنوب. ومكن التحالف القوات الحكومية من استعادة خمس محافظات جنوبية.

وأدى النزاع إلى مقتل أكثر من 6600 شخص نصفهم تقريبا من المدنيين، وتهجير ثلاثة ملايين على الاقل، بحسب الامم المتحدة.