بوتين يبحث غدا مع غوتيريس محاربة الإرهاب والأزمة في سورية

23 نوفمبر, 2016 - 5:36 مساءً المصدر: سانا
بوتين يبحث غدا مع غوتيريس محاربة الإرهاب والأزمة في سورية

أعلنت الدائرة الإعلامية للكرملين اليوم أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيبحث مع الأمين العام للأمم المتحدة المنتخب أنطونيو غوتيريس في موسكو يوم غد الخميس عددا من القضايا بما فيها محاربة الإرهاب والأزمة في سورية.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن الدائرة قولها في بيان: أن “بوتين سيستقبل غوتيريس يوم الـ24 من تشرين الثاني الجاري في موسكو وعلى أجندة اللقاء بينهما مسألة تعزيز الدور الرئيسي التنسيقي للأمم المتحدة في القضايا الدولية ورفع فعالية عمل المنظمة بما في ذلك محاربة الإرهاب وحل الأزمتين في سورية وأوكرانيا”.

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة أقرت تعيين غوتيريس في منصب الأمين العام للأمم المتحدة يوم الـ23 من تشرين الأول الماضي وبذلك بات الشخص التاسع الذي يشغل هذا المنصب وسيستلم الأمين العام الجديد منصبه ويباشر أعماله رسميا في أول يوم من العام المقبل.

شويغو يبحث مع مسؤولين عسكريين صينيين الأوضاع في سورية والعراق وليبيا

من جهة أخرى بحث وزير الدفاع الروسي سيرغى شويغو مع مسؤولين عسكريين صينيين تطورات الأوضاع فى سورية والعراق وليبيا.

ونقل موقع روسيا اليوم عن شويغو قوله خلال اجتماع عقده مع نائب رئيس اللجنة العسكرية المركزية الصينية شيوى تشى ليانغ فى العاصمة الصينية بكين اليوم إن “الأزمات ما زالت متواصلة ولم تلتئم الجروح التى لحقت بالشرق الاوسط وشمال افريقيا ولا سيما فى سورية فضلا عن الأحداث المتواصلة فى العراق وليبيا” مشيرا الى أن “لدى الجانبين اليوم فرصة جيدة للبحث بالتفصيل فيما يجرى هناك”.

وأعرب وزير الدفاع الروسي عن أمله بأن تحتوى أجندة اجتماعاته فى بكين مناقشة مختلف القضايا الامنية الاقليمية والعالمية الاكثر الحاحا ليلخص الطرفان ما تم انجازه فى العام الجاري وينسقا أهداف العام المقبل مبينا أن “العالم لم يصبح أكثر أمنا خلال العام المنتهى اذ ظهرت فيه تحديات وأخطار جديدة”.%d8%b2%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%af%d9%81%d8%a7%d8%b9-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d8%b3%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d8%ac%d9%86%d8%b1%d8%a7%d9%84-%d8%b3%d9%8a%d8%b1%d8%ba%d9%8a-%d8%b4%d9%88%d9%8a%d8%ba%d9%88

ونوه شويغو بوتائر تطوير التعاون العسكرى التقنى بين موسكو وبكين موضحا أن “الاتصالات بين البلدين فى هذا المجال تهدف الى تعزيز قدراتهما على التصدي للتحديات والتهديدات المعاصرة وبالدرجة الاولى خطر الإرهاب العالمي”.

وأشار شويغو الى أن الرئيسين الروسي والصيني فلاديمير بوتين وشي جين بينغ يوليان اهتماما خاصا بتعزيز العلاقات بين الدولتين فى هذا المجال.

كما لفت شويغو الى ان هدف التعاون العسكري بين البلدين هو “زيادة القدرة على مواجهة التحديات والتهديدات الحديثة خاصة الإرهاب الدولي” مؤكدا أن “التعاون العسكري الروسي الصيني يساهم في تعزيز الأمن الإقليمي ويترك أثره الإيجابي على الاستقرار الاستراتيجي وهو “يزداد عاما بعد عام” مشيرا إلى أن التعاون العسكري التقني يمثل أحد أهم مكونات العلاقة التي تربط روسيا بالصين.

من جهته قال نائب رئيس اللجنة العسكرية المركزية الصينية إن “العلاقات الروسية الصينية تتطور بسرعة بفضل الجهود الشخصية التي يبذلها قائدا البلدين ويمكن القول ان هذه العلاقات تمر بافضل مراحلها في التاريخ” مضيفا إن روسيا والصين ” تسيران كتفا بكتف في مجال العلاقات الدولية”.

وتابع ان “هذا لا يتوافق فقط مع المصالح الاساسية لبلدينا بل يحمل ايضا أهمية عظمى لضمان السلام والاستقرار في المنطقة والعالم أجمع” مشيرا الى تطور علاقات البلدين عسكريا بسرعة وديناميكية معربا عن ثقته في ان تسهم زيارة شويغو الحالية للصين في لعب دور مهم في المزيد من تعزيز العلاقات بين البلدين وتطويرها.

وفي لقاء اخر مع نظيره الصيني تشانغ وان تشيوان أكد شويغو أن التعاون العسكري الثنائي بين الصين وروسيا غير موجه ضد الدول الأخرى ولا يهددها بل يساهم في تعزيز السلام والاستقرار في القارة الأوراسية وخارجها موضحا أنه “في ضوء حالة عدم الاستقرار في السياسة العالمية من المهم أن تبدي كل من روسيا والصين استعدادا لحماية السلام وتعزيز الأمن الدولي”.

بدوره اعلن وزير الدفاع الصيني ان زيارة شويغو الى الصين ستستهم في تطوير التعاون التقني العسكري بين البلدين مضيفا إن “الجانبين يخططان لمناقشة التعاون العسكري الثنائي خلال لقاءات اليوم وغيرها من الشؤون والقضايا ذات الاهتمام المشترك”.

وفي لقاء ثالث مع رئيس اللجنة الوطنية للهيئة الاستشارية السياسية للشعب الصيني يو زهانغشنغ قال شويغو إن “روسيا والصين نفذتا خلال عام عقودا في مجال التعاون العسكري التقني بقيمة إجمالية قدرها ثلاثة مليارات دولار” مشيرا الى أن كل هذه المشاريع تنفذ بشكل أو بآخر في إطار التعاون العسكري/التقني.

ومن المقرر أن يعقد شويغو خلال زيارته الحالية الى الصين والتي تتم في إطار الجلسة ال21 للجنة الحكومية المشتركة للتعاون العسكري التقني بين البلدين سلسلة لقاءات مع عدد من المسؤولين الصينيين لبحث الأوضاع في الشرق الاوسط وتعزيز التعاون العسكرى بين البلدين.

المصدر: سانا
23 نوفمبر, 2016

إعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل