هذا ما حصل بين النائب خضر حبيب والشيخ أسد عاصي

23 نوفمبر, 2016 - 9:50 مساءً المصدر: وكالات
هذا ما حصل بين النائب خضر حبيب والشيخ أسد عاصي

عد ما تردد في بعض المواقع الإلكترونية عن أشكال حصل بين النائب خضر حبيب والشيخ أسد عاصي في باحة القصر الجمهوري خلال التهنئة بعيد الاستقلال، و بعد أن نفى الأول ما نسب له من تهديد للشيخ عاصي، أكدت مصادر اعلامية تعرض الشيخ لما أسلف ذكره من تهديد و وعيد.
و في التفاصيل، أفادت المعلومات  أنه وعندما “هم الشيخ أسد عاصي بالخروج بعد انتهاء الحفل بالاستقلال تبعه النائب خضر حبيب وبادر بالسلام على عاصي الذي ردّ التحية ، حيث قال له حبيب كيف صحتك ؟ فأجابه الشيخ بالحمد لله بعد ذلك بادر الشيخ له بالقول ما ضرورة نشر حريرنا على البلان اليس معيبًا يا سعادة النائب الذي احترم مهاجمة المجلس ورئيسه على وسائل الاعلام بدل تسيير اموره واتمام محاكمه وافتاءه ، ليرد حبيب “لا ليس معيبًا فانت تتعاطى مع ارهابيين” هنا قال عاصي هؤلاء ليسوا ارهابيين بل رجال اولاد رجال “عيب هذا الكلام”.
إثر ذلك قالت المصادر أن النائب حبيب “خرج عن طوره قائلًا للشيخ عاصي امام الحاضرين “انا ما كنت حاطط تقلي بالموضوع وعبكرا بدي حرك الملف والله لا يخليني اذا بخليكم ،انتو ويلي داعميكم” فعندها قال له الشيخ اسد عاصي “اذا كنت بالفعل نائب وبتمثل طائفتك ورجال قد كلمتك فلا تقصّر واعمل لي فيك عليه ، نحنا ما منغيّر مواقفنا وعم نشتغل لكرامة طائفتنا وانت عبد ونحنا احرار”.

المصدر: وكالات
23 نوفمبر, 2016

إعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل