رندة قسيس تساعد واشنطن على فهم الروس!

24 نوفمبر, 2016 - 12:41 مساءً المصدر: الغارديان
رندة قسيس تساعد واشنطن على فهم الروس!

ركزت الصحافة الغربية اهتمامها على شخصية المعارضة السورية رندة قسيس بعد اجتماعها الأخير مع دونالد ترامب الابن في باريس.

وذكرت صحيفة بريطانية، أن هذا التطور الجديد يعزز التوقعات بتوصل واشنطن وموسكو قريبا إلى اتفاق حول تضافر الجهود من أجل إنهاء النزاع السوري.

وأوضحت الصحيفة أن رندة قسيس، التي تعد عضوا بارزا في المعارضة الوطنية المدعومة من قبل موسكو، كانت من القائمين على اللقاء، الذي عقد في فندق الريتز يوم 11 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، والذي حضره نجل الرئيس الأمريكي. وذكرت الصحيفة أن العديد من المعارضين السوريين يعتبرون  قسيس من مؤيدي الحكومة السورية بسبب موافقتها على مشاركة الرئيس بشار الأسد في العملية الانتقالية وتأييدها المتحمس للعملية العسكرية الروسية في سوريا.

وذكّرت الغادريان بأن قسيس قالت مؤخرا، خلال مشاركتها في برنامج “الاتجاه المعاكس” على قناة “الجزيرة”، إن روسيا جاءت إلى سوريا من أجل إنقاذ البلاد. وأصرت على أن المشكلة تكمن في أن المعارضة لا تعرف الروس، ولا تفهمهم، ودعت إلى تفهم الموقف الروسي.

وتابعت الصحيفة أن زوج قسيس – رجل الأعمال الفرنسي فابيان بوسار –  يدير مركز دراسات صغير معروف باسم “مركز السياسات والشؤون الخارجية”، وله علاقات تجارية قوية مع كازاخستان وروسيا.

وكشفت الصحيفة، نقلا عن جوسيف باهوت، الباحث بمؤسسة كارنيغي للسلام الدولي، أن بوسار هو من قدم قسيس، التي كانت سابقا معروفة كـ”سيدة مجتمع” في دمشق، لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

وتابع باهوت قائلا: “إنها صديقة جيدة للافروف، وسبق له أن دعاها وعددا آخر إلى موسكو، حيث شكلوا ما عرف باسم معارضة موسكو”. وأضاف أن روسيا حاولت ضم هؤلاء الأشخاص لوفد المعارضة في جنيف، لكن الأطياف الأخرى من المعارضة رفضت الفكرة.

وذكرت الصحيفة أن قسيس نشرت مؤخرا على صفحتها في موقع “فيسبوك”، تصريحاتها لوكالة “سبوتنيك” الروسية التي قالت فيها: “بعد فوز ترامب بالانتخابات الرئاسية أصبح لدينا أمل كبير بتحريك الحل السياسي والوصول إلى اتفاق روسي — أمريكي حقيقي بخصوص الملف السوري، وهذا ليس فقط اعتقاد أو أمل بل نابع مما لمسته من السيد دونالد ترامب جونيور (الابن) عندما التقيته في باريس في أكتوبر/تشرين الأول الماضي”.

المصدر: الغارديان
24 نوفمبر, 2016

إعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل