في لندن.. “sorry” لا تعني الاعتذار !

29 نوفمبر, 2016 - 12:43 مساءً المصدر: لها
في لندن.. “sorry” لا تعني الاعتذار !

عندما تذهبين إلى بريطانيا، قد تلاحظين أنّ أهل هذا البلد كثيراً ما يعتذرون أو يطلقون على كل مَن يتحدّث إليهم صفات مثل «حبّي» و«عزيزي». وإذا أردت أن تكتشفي سرّ هذه اللياقة البريطانية، عليك أن تطلعي على نتائج دراسة أجريت أخيراً.

فقد شملت الدراسة 1000 شخص بريطاني وأظهرت أن كلاً من هؤلاء يقول كلمة «آسف» 8 مرات يومياً في المتوسّط. إلا أنّ هذا العدد ارتفع إلى 20 مرّة لدى كل شخص من بين 8 أشخاص في تحقيق أجرته الـ«بي بي سي».

ولتأكيد هذه الأرقام، قامت باحثة الأنتروبولوجيا كايت فوكس بالسير في شوارع عدد من القرى والمدن البريطانية. وتعمدّت الاصطدام ببعض المارة لكي تراقب ردّة فعلهم. وطلبت إلى زملاء لها القيام بالمثل. وقد تبيّن أن 80% من الأشخاص الذين تمّ الاصطدام بهم قالوا «عُذراً» أو «آسف» بالرغم من أنهم لم يسبّبوا ذلك.

إلا أنّ عالم اللغة إدوين باتيستيلا أشار إلى أن الاعتذار دليل على الانفتاح تجاه الآخر وطريقة غير مباشرة للوصول إلى الأهداف. وقد أطلق على ذلك اسم «التهذيب السلبي» الذي يشكل نقطة قوّة البريطانيين.

أمّا فوكس فقد نبّهت إلى أنّ الاستخدام المفرط لكلمة «عفواً» يُفقدها معناها وقد يُحرج الغرباء الذين لا يستخدمون هذه الكلمة غالباً.

المصدر: لها
29 نوفمبر, 2016

إعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل