إعلان النفير العام بحلب.. الفصائل تتوسّل “الرجال القادرين”

1 ديسمبر, 2016 - 3:26 مساءً المصدر: رصد الحدث نيوز
إعلان النفير العام بحلب.. الفصائل تتوسّل “الرجال القادرين”

أصدر مجلس قيادة حلب، اليوم الخميس، بياناً يدعو فيه جميع “الرجال القادرين على حمل السلاح التوجه إلى الجبهات للتصدي لهجوم النظام وميليشياته التي تحاول التقدم في الحياء الشرقية المحاصرة في المدينة”.

وجاءَ في البيان، “نظراً للهجمة الشرسة على مدينة حلب من قبل النظام الأسدي المجرم و الميليشيات الطائفية والقوات الروسية، نعلن عن وجوب النفير العام في المدينة لكل الرجال القادرين على حمل السلاح للدفاع عن المستضعفين من أهلنا الصامدين في وجه القوى المعتدية القادمة لاستباحة حرمة الأنفس والأموال والأعراض التي حرمها الله، ولينصرن الله من ينصره إن الله قوي عزيز”.

يأتي ذلك في وقتٍ تسعى فيه الجماعات المسلحة للحشد في الجزء الجنوبي من أحياء حلب الشرقية التي إخترقتها قوات الجيش السوري وحلفاءها ووصلت إلى الجزء الشمالي من الاحياء مثبتتاً القواعد هناك.

وتأمل الميليشيات المسلحة التابعة للمعارضة في محاولت تأمين العدد الكافي من المسلحين لصد هجمات الجيش او شن هجماتٍ عليه. لكن مصادر عسكرية مواكبة لتطور الاحداث على الجبهات الحلبية، أكدت لـ”الحدث نيوز” أن “إعلان النفير العام لا يغدو أكثر من دليل على فشل المجموعات المسلحة في التعبئة هو أثبات للفشل التي تتخبط به”.

ولم تعر المصادر أي إهتمام لهذا النفير الذي يأتي إعلامياً من أجل التقليل من الهزائم، في وقتٍ تترصد قوات الجيش السوري إمكانية تحضير المسلحين لشن هجمات على المحاور الجديدة التي دخلها الجيش السوري تزامناً مع العاصمة التي تجتاح المنطقة.

fb84e31da4fff42420c00848739b4557

المصدر: رصد الحدث نيوز
1 ديسمبر, 2016

إعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل