المشنوق: ما يحكى عن حرب أهلية في لبنان للتخويف فقط

19 نوفمبر, 2011 - 2:29 مساءً
المشنوق: ما يحكى عن حرب أهلية في لبنان للتخويف فقط

الحدث نيوز | بيروت 

اكد عضو كتلة “المستقبل” النائب نهاد المشنوق ان كل ما يحكى عن حرب اهلية في لبنان هو للتخويف فقط، اذ ان الحرب الاهلية تحتاج الى طرفين وهذا غير موجود حالياً في لبنان.
المشنوق وفي حديث الى اذاعة “الشرق”، رأى ان “لبنان ليس معرضاً لمسائل أمنية كبرى، بل كل ما هنالك صراع سياسي حاد جداً جداً في لبنان بشأن ما يجري في سوريا”، مشيراً الى ان “خياراتنا كلبنانيين محدودة جداً لذلك الامر مقتصر فقط على الصراع السياسي”.

وقال: “انا احترم فخامة رئيس الجمهورية ميشال سليمان وأريده ان يكون الحكم الفاصل ولكني لا ارى ذلك بل رئيس الجمهورية يتصرف “ضربة على الحافر وضربة على المسمار” وانا اقول رأيي بموقفه وليس بموقعه”.
ولفت الى انه “بعض الاحيان يتصرف رئيس الجمهورية وكأنه حكم ولكن في أكثر الاوقات ينضم في مواقفه الى فريق الاكثرية الحالية والبلد لا ينقصه اصطفافات”.
وعن إعادة إطلاق طاولة الحوار برئاسة رئيس الجمهورية، قال المشنوق: “لست مع إعادة إطلاق الحوار الوطني في ظل الحكومة الحالية”.

وتعليقاً على تصويت لبنان ضد قرار الجامعة العربية في القاهرة وتعليق عضوية سوريا فيها، قال المشنوق: “اسوأ أمر حصل لنا ان لبنان بقي وحده مع اليمن بمواجهة 18 دولة عربية، وصوت بدم بارد مع إراقة دماء الشعب السوري”. وأكد ان “الثورة السورية لن تعود الى الوراء ولذلك قلت منذ فترة عن الرئيس بشار الأسد بانه اصبح رئيساً سابقاً”.
من جهة اخرى، تطرق المشنوق الى موضوع تمويل المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، فرأى ان “هذه الحكومة لن تمول المحكمة الدولية لا بمقايضة ولا بصفقة”.
وأضاف: “تمويل المحكمة هو امر مبدئي وليس قضية فلوس، بل تمويل المحكمة حق للشهداء وحق لجمهور (الرئيس الشهيد) رفيق الحريري وحق لأكثرية اللبنانيين المطالبين بالمحكمة”. وإعتبر ان “ما قاله الأمين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصر الله بأن تموّل المحكمة من جيوب الأمراء هو اهانة لرفيق الحريري ولمكانته السياسية ولجمهور رفيق الحريري”.

ولفت المشنوق الى ان “النسبية في قانون الإنتخابات هي لمصلحة الحداثة ولكن يلزمها ظروف معينة وشروط لا أراها متوفرة الآن”، مؤكداً انه “لن نقر قانون انتخابات كمجموعة سياسية الا اذا كان المسيحيون مطمئنين ومتفهمين”.
وأضاف: “انا مع النسبية ولكن يجب ان يكون هناك ظروف سياسية وامنية تحمي هذه الحداثة اذ لا يمكن للسلاح وللصواريخ المتواجدة عندنا ان تحمي هذه الحداثة”.
وفيما يتعلق بفصل النيابة عن الوزارة، أجاب المشنوق: “اذا كان هناك فصل للنيابة عن الوزارة فليشمل الكل بمن فيهم رئيس الحكومة. هذه الحكومة ليست ماشية بل هذه الحكومة معطلة مثلها مثل حكومة الرئيس فؤاد السنيورة بعد اتفاق الدوحة ومثل حكومة الرئيس سعد الحريري بعد حكومة الرئيس السنيورة”.

19 نوفمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل