موقع الحدث نيوز

بعد تصريحه الأخير لماذا غضب وزير الكهرباء زهير خربوطلي؟

” استخدام الكهرباء للتدفئة أمر غير مقبول على الإطلاق، فالكهرباء من أجل الإنارة وليست للتدفئة”

هذه العبارة التي تمّ تداولها ليل أمس بين ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك في سوريا ، والذي كانا كفيلاً بإشعال غضب الشارع السوري الذي يعاني من انقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة ، فضلا عن أزمة الوقود متمثلة بالمازوت والغاز ، و غلاء الحطب وعدم إمكانية استخدامه كوسيلة تدفئة ضمن المنازل السكنية في المدن ولاسيما في ظل حالة الطقس المتردية وما تشهده المنطقة من انخفاض كبير في درحات الحرارة.

هذا التصريح قام وزير الكهرباء زهير خربوطلي  بنفيه ونفي كل ما تناقلته بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعي حول تصريحاته اﻷخيرة بشأن استخدام المواطنين الكهرباء للتدفئة. وذلك في حديث خاص لإحدى المحطات الاذاعية السورية،

فقال الوزير خربوطلي: “لقد تم اجتزاء الخبر وتحويره”، مشيراً إلى أنه صرح بأن استخدام الكهرباء للتدفئة زاد من الاستهلاك الكهربائي وبالتالي انعكس الأمر على زيادة عدد ساعات التقنين، إضافة إلى موضوع الاستجرار غير المشروع للكهرباء، وأيضاً خسارة أحد حقول الغاز بريف حمص.
وأبدى الوزير خربوطلي استغرابه من طريقة تحوير الخبر واجتزائه بهذا الشكل، متمنياً على الصحافة ووسائل الإعلام توخي الدقة عند نقل أي تصريح.