رفعت عيد يؤكد وجود القاعدة والتكفيريين: الشمال تحول الى “تورا بورا 2” …

29 أبريل, 2012 - 11:18 صباحًا

اكد مسؤول العلاقات السياسية في الحزب “العربي الديموقراطي اللبناني” رفعت علي عيد أن “الرئيس السوري بشار الأسد لن يسقط إلا عند ظهور الإمام المهدي عليه السلام”، وأن “التسوية لن تكون إلا بين سوريا والسعودية وإلا فإن المنطقة ستشتعل”، مشيراً الى أن “نصف سوريا يتمثل بحلب والشام، وطالما هاتان المدينتان الى جانب الرئيس الأسد، فالأخير لن يسقط، لذلك فإن الوضع في سوريا مرتاح على الآخر”.
واوضح عيد في حديث لـ”النهار” الكويتية ان “ما يحصل في شمال لبنان تحول الى مشكلة ويجب إيجاد حل سريع لها، وهذه المشكلة تتمثل بوجود “أجهزة عالمية” من كل المستويات، من تنظيم “القاعدة”، و”الأخوان المسلمين” الى السلفيين والتكفيريين وصولاً الى اللباس الذي يشبه اللباس “الأفغاني والباكستاني”، و”اللحى الحمراء”، مضيفاً أن “المشروع الغربي وقوى 14 آذار تسعى لإشعال الفتنة في الشمال، وطالما نحن نطبق سياسة “ضبط النفس”، فإن الأوضاع لن تنفجر على الرغم من تحول الشمال الى “تورا بورا 2”.
وأشار عيد الى “وجود “نفوذين” على الأرض حالياً ، الولايات المتحدة الأميركية ومن يدور في فلكها، والحلف الروسي- الصيني- الإيراني- السوري، وهو ما يؤثر على المنطقة بأكملها”، مؤكداً أن “مستقبل المنطقة جيد فيما “الاخوان المسلمين” عبارة عن “خروف” يقوم الخارج بتربيته تمهيداً لذبحه في النهاية، وهو ما ينطبق على علاقة الأخوان بالولايات المتحدة الأميركية حالياً”.

29 أبريل, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل