موقع الحدث نيوز

لمن أطلقت الميليشيات المسلحة في مخيم اليرموك إنذارها الاخير؟

منحت مايسمى “المحكمة العامة” لجنوب دمشق التابعة للميليشيات  المسلحة مسلحي “جبهة النصرة” الذين تسللوا إلى بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم في ريف دمشق الجنوبي من نقطة المسبح عند أطراف مخيم اليرموك مهلة حتى الساعة 12 صباحاً من يوم السبت 4-2-2017 لتسليم أنفسهم لـ “المحكمة”.

حيث اعتبرت “المحكمة” في بيان لها  تناقلته تنسيقيات تابعة لها أن هذه المهلة هي بمثابة “الإنذار الأخير”، مشيرةً إلى أن كل مسلح لم يسلم نفسه في الوقت المحدد “دمه مهدور”.

وأضافت بموجب البيان  أن الفصائل المسلحة ستقوم بمداهمة أي مكان يُحتمل تواجد مسلحي “النصرة” فيه عند انتهاء المهلة المعطاة لهم دون أن يسلموا أنفسهم.
يذكر أن  مسلحي “جبهة النصرة” كانوا قد انسحبوا من قطاع المسبح في مخيم اليرموك باتجاه بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم في ريف دمشق الجنوبي تاركين مواقعهم ومقراتهم يوم الثلاثاء الماضي.