موقع الحدث نيوز

مصور في البيت الأبيض يسخر من ترامب

نشر المصوّر السابق في البيت الابيض صورة عبر حسابه على “إنستغرام” لتلقى تفاعلاً كبيراً في وقت وجيز.
ويرجع السبب في نجاحها الواسع إلى ما اعتبر رسالة مشفرة للرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب. وقد تم تأويل الصورة على أنها تحمل رسالة حول سياسات الرئيس الجديدة، خصوصاً فيما يخص فريقه.

 ونشر المصور، بيتي سوزا، الذي كان مصوراً ضمن فريق الرئيس السابق، باراك أوباما، صورة تكشف النقص الذي يعرفه فريق ترامب من حيث الجندر.

 وجاء في الصورة مجموعة من الأشخاص مصورين من الأسفل بحيث لا يبدو نصفهم العلوي ووجوههم. وتظهر فيها ثلاث نساء في مكان يبدو أنه المكتب البيضاوي في البيت الابيض مع وجود رجل يبدو أنه الرئيس الأميركي باراك أوباما.

وكتب المصور في انستغرام معلقاً على صورته “اجتماع لكبار المستشارين، هذه الصورة في إطارها الكامل. أظن أني قلت إني أحاول توضيح نقطة”.

وفي وقت قليل أشعلت الصورة مواقع التواصل الاجتماعي، كما لقيت تفاعلاً كبيراً. وقد حظيت حتى كتابة هذه السطور بأكثر من 56 ألف لايك و1620 تعليقاً.

349

واعتبر موقع “هافنغتون بوست” الأميركي أن الصورة رسالة للرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب، والذي يتهم بكونه لم يراعِ التنوع الجندري والعرقي فيما يخص اختيار فريقه الرئاسي الجديد. إذ جاءت غالبية أعضائه من الرجال ومن البِيض.