عضو بميليشيا “الجيش الحر” يتبنى إنفجار حلب بالامس

6 مايو, 2012 - 6:51 مساءً

تبنت ميليشيا “الجيش الحر” الإنفجار الذي وقع في حلب وأدوى بحياة خمسة أشخاص من المدنيين، وذلك كما قالت وكالة الأنباء رويترز.

وقتل انفجار خمسة اشخاص على الاقل في حلب وانفجرت قنبلتان بطريق سريع يمر بدمشق.

واستهدف انفجار حلب محطة لغسيل السيارات في منطقة تل الزرازير وهي من أفقر الاحياء في المدينة التجارية التي تقطنها غالبية من الطبقة المتوسطة.

وأعلن عضو بميليشيا “الجيش الحر” مسؤولية هذه الميليشيا عن الانفجار وقال إن محطة غسيل السيارات يستخدمها افراد من الشبيحة.

وقال علي الحلبي الذي ذكر اسم صاحب محطة غسيل السيارات واتهمه باغتصاب امرأة أمام زوجها “وضعنا قنبلة داخل سيارة.”

وأضاف “ذهبت الى المنطقة بعد ذلك وشاهدت سبع جثث وكثيرا من الجرحى.”

من جهتها، قالت وكالة الأنباء الرسمية “سانا”: “استشهد ثلاثة اشخاص بينهم طفل وأصيب 21 آخرون بانفجار سيارة مفخخة من نوع سابا عمومي وضعها إرهابي أمام مغسل للسيارات بحي السكري بحلب وغادر خلسة”.

ونقل مراسل سانا عن مصدر بالمحافظة أن “الانفجار أدى الى استشهاد كل من المدنيين عبد الهادي الشامي 25 عاما وحسين حاج مسطو 30 عاما والطفل اكرم محبك بن عبد الباسط 10 اعوام وإصابة 21 آخرين بجروح حالة اثنين منهم خطيرة”.

6 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل