تكريماً للراحل خالد الأسعد..آثار تدمرية تعود للوطن من روما

17 فبراير, 2017 - 5:09 مساءً المصدر: وكالات
تكريماً للراحل خالد الأسعد..آثار تدمرية تعود للوطن من روما

من المقرر أن تعيد  إيطاليا لسوريا تمثالين نصفيين رممتهما بعدما دمرهما تنظيم “داعش” في مدينة تدمر، واصفة القطعتين بأنهما “التحفتان الوحيدتان اللتان خرجتا من سوريا” بصورة قانونية.

وقال وزير الثقافة الايطالي داريو فرانشيسكيني  إنه ” أمر نتمسك به، هو موضوع الدبلوماسية الثقافية، حيث يمكن للثقافة أن تكون وسيلة حوار بين الشعوب، حتى عندما تكون الظروف صعبة”.

وأضاف، عارضاً التمثالين النصفيين القديمين على الصحافة في مختبرات المعهد الأعلى للحفاظ على الآثار في روما “في الوقت ذاته، الأمر يسلط الضوء على مهارات إيطاليا في ترميم الأعمال الفنية”.

وبعد العمل أربعة أسابيع على ترميمهما، ستتسلم السلطات السورية في نهاية الشهر الجاري، التمثالين اللذين يعودان إلى القرنين الثاني والثالث.

58a7060cc46188080b8b45dc

وقال رئيس بلدية روما السابق فرانشيسكو روتيلي “إن العملية هي “وسيلة لتكريم ذكرى” مدير الأثار السابق للمتاحف في تدمر  خالد الأسعد الذي قطع المسلحون الإرهابيون رأسه في آب/أغسطس عام 2015 وكان عمره 82 عاما.”

ولفت روتيلي الذي أشرف على عملية الترميم، من خلال جمعية “إينكونترو دي سيفيلتا” (لقاء الحضارات)، إلى أن “الأسعد، وقبل مصرعه، تمكن من إخفاء مئات التحف الفنية، عدا هذين التمثالين النصفيين اللذين وقعا في أيدي عناصر داعش”.

المصدر: وكالات
17 فبراير, 2017

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل