موقع الحدث نيوز

ما علاقة الحكومة السورية بمباراة تشرين وحطين في اللاذقية

شهدت مدينة اللاذقية على الساحل السوري تجمعا جماهيريا هو الأول من نوعه منذ اندلاع الحرب السورية قبل ستة أعوام.

هذا التجمع شهده ملعب تشرين نهاية ديربي مدينة اللاذقية  بكرة القدم بين فريقي تشرين وفريق حطين المعروفين بالتنافس الدائم بحضور أكثر من 300 ألف متفرج لأول مرة منذ ست سنوات

16804796_417857228561106_1291157012_o

وذكر ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي أن مدرجات الملعب التي غصت بثلاثين آلف مشجع تحولت إلى مسرحا للهتاف بعبارات معبرة عن واقع السوريين وما يعيشونه من أزمات متعلقة بتوفير وسائل المعيشة وغلاء الأسعار

فهتف الحضور “ِِ لا تشرين ولا حطين .. بدنا كهربا مع بنزين ”

وإلى ذلك كتب الناشطون معلقين على نتيجة المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي بين قطبي المدينة الكرويين تعليقات مرتبطة بأداء الحكومة

  • يا ناطر تشوف أهداف بمباراة تشرين وحطين
    يا ناطر وزارة الكهرباء تبطل تقنين
    والحكومة السورية تأمن مازوت وبنزين

وكتب آخر تعليقا عن انقطاع الكهرباء

  • ‏ كهربا ما في بدنا منطاد لنتفرج من الجو

لا حطين ولا تشرين بدنا غاز مع بنزين

فيما أطلق بعض الناشطون هاشتاغ بعنوان بدنا نعيش

#بدنا_نعيش
هالعالم كلها بدها تعيش .. بكهربا .. بلا كهربا .. بمازوت وبلا مازوت .. عالقليلة تقدر تعيش كتعبير عن عودة صورة من نموذج حياة السوريين ماقبل الحرب