“جبهة العمل الاسلامي” دانت تفجيري دمشق: الموساد والـ CIA والتكفيريين وراء ما حصل

10 مايو, 2012 - 6:24 مساءً

استنكرت “جبهة العمل الإسلامي” في بيان “عمليات ومحاولات تهريب السلاح المستمرة إلى الشقيقة سوريا، والتفجيرات الإجرامية التي وقعت صباحا في دمشق وأدت إلى سقوط المئآت من الضحايا الأبرياء بين قتيل وجريح”.

وحملت “الموساد الإسرائيلي والمخابرات الأميركية وبعض الجهات التكفيرية مسؤولية التفجيرات والفتنة والعنف”، مشيرة الى ان “العدو الصهيوني الحاقد هو المستفيد الأول من كل ما يجري من أحداث داخلية مؤلمة في سوريا والمنطقة”.

ورأت انه “ألاولى بالجهات والدول التي ترسل بواخر الأسلحة للبنان لإدخالها إلى سوريا والتي تدعم استمرار القتال والعنف والفتنة، إرسال هذا السلاح إلى داخل فلسطين لدعم المجاهدين والمقاومين الذين يواجهون أعتى قوة عسكرية غاشمة في الشرق الأوسط، وأولى بهم دعم الشعب الفلسطيني واحتضان قضيته وقضية الأسرى المعتقلين الذين يخوضون اليوم معركة الأمعاء الخاوية”.

10 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل