ارسلان: الدولة التي تتخبط في ازمة كأزمة الرغيف هي دولة افتراضية بكل ما للكلمة من معنى

14 مايو, 2012 - 12:29 مساءً

اكد رئيس الحزب “الديمقراطي اللبناني” النائب طلال ارسلان اثناء استقباله وفودا شعبية وبلدية من خلوات حاصبيا والعزونية وسرحمول والمشرفة وعاليه وبيصور يتقدمها مشايخ ورؤساء بلديات، “اننا نشهد انحرافا عن الدستور وهذا ما يحول الدولة الى دولة افتراضية موجودة وغير موجودة في آن”، محذرا من “نتائج كارثية تترتب على اهمال النصوص الدستورية”.

واضاف: “ان المثال الابرز على ذلك هي الحالة الغريبة العجيبة المحيطة بالموازنة العامة للدولة وبكل ما له صلة مباشرة بالمال العام وهذا ما يفسره ايضا المصير الذي يواجه تسعيره رغيف الخبز، اذ ان مشاريع الحلول المطروحة كلها على حساب المواطن اللبناني الفقير”.

ولفت إرسلان الى “ان الدولة التي تتخبط في ازمة كأزمة الرغيف هي دولة افتراضية بكل ما للكلمة من معنى، فأزمة الرغيف تأتي في وقت يرزح فيه السواد الاعظم من اللبنانيين تحت اثقال نظام ضريبي هو من اكثر الانظمة ظلما في العالم”.

وقال ارسلان :”المطلوب من الدولة العودة الى الحياة الدستورية واحترام الدستور بدقة، ان هذه المسؤولية تقع اولا على عاتق المسؤولين واهل الاكثرية وهي بدورها اكثرية افتراضية ومن ثم على عاتق المعارضة لان لبنان هو للجميع وليس لفريق دون الاخر كما ان حالة التساقط الذي يمر بها لبنان لن توفر احدا”.

14 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل