الاخوان المسلمين السورية: سنشتري السلاح للدفاع عن الشعب

14 مايو, 2012 - 2:23 مساءً

اعلن محمد رياض الشقفة المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين السورية، انه لا حل للأزمة السورية الا بالسلاح، مؤكد ان “المعارضة لن تنتظر تقاعس المجتمع الدولي حيال قتل السوريين، وسنشتري السلاح للدفاع عن الشعب”، حسب رأيه.

ونقلت صحيفة “عكاظ” السعودية في عددها الصادر أمس الاحد 13 مايو/ايار عن الشقفة قوله في مقابلة معها انه “في ظل القتل اليومي والعبث بأرواح الشعب السوري سنتجه، بالتنسيق مع رجال الأعمال السوريين في الخارج، لشراء السلاح”، داعيا الدول الداعمة للشعب السوري الى مساندة المعارضة في الحصول على السلاح.

واتهم الشقفة النظام السوري “بارتكاب التفجيرات والعمل على تخويف المجتمع الدولي بذريعة الإرهاب”، معتبرا ان “نظام الأسد هو أكبر نظام إرهابي في العالم ولا يهمه أرواح المدنيين مادام هو يمسك بالحكم”.

بدوره ايد أديب الشيشكلي، عضو المجلس الوطني السوري ايضا فكرة التسليح لمواجهة النظام السوري بالقوة، مصرحا بأن هذا النظام  “لن يتوقف عن القتل إلا بالقوة”، ومشيرا الى ان “المعادلة السورية باتت واضحة، وهي ان دعم الجيش السوري الحر يعني نهاية النظام”.

كما تطرق الشيشكلي الى تفجيرات دمشق الاخيرة، معتبرا ان “فبركات النظام حول تهديدات القاعدة باتت واضحة للسوريين”.

واكد ان “الشعب السوري لن يتراجع عن ثورته أمام آلة القتل التي يستخدمها النظام”، حسب رأيه.

وكالات

14 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل