رجال الجيش السوري شربوا من بحيرة الأسد

8 مارس, 2017 - 5:06 مساءً المصدر: صحيفة الوطن
رجال الجيش السوري شربوا من بحيرة الأسد

استطاع الجيش السوري الثلاثاء 7 مارس/آذار استعادة الخفسة مصدر مياه الشرب لحلب في ريف المحافظة الشرقي.

وأفاد مصدر ميداني بأن وحدات الهندسة العسكرية السورية تتابع نزع الألغام التي زرعها “داعش” في الخفسة بعدما استعاد السيطرة عليها إثر معارك طاحنة مع تنظيم “داعش” الإرهابي، مستغلا انهيار صفوفه وتكبيده خسائر بشرية وعسكرية كبيرة، على حين اتجهت وحدات من الجيش إلى محطات ضخ المياه جنوب الخفسة عند بحيرة الأسد لإعادة ضخ مياه الشرب المقطوعة عن المحافظة منذ أكثر من شهرين.
كما تقدم الجيش يوم أمس نحو الخفسة وأحكم سيطرته على جبل الصلمي الاستراتيجي وعلى بلدات وقرى جب القهوة ورسم الأحمر وحفية الحمر وخربة شهاب وريحانية ومعرضة كبيرة ورسم بوخر وكبارية وأم رسوم، الأمر الذي دفع بـ”داعش” للانسحاب منها بعد تكبده خسائر فادحة، ليبسط الجيش السوري بذلك سيطرته على 140 قرية وبلدة منذ بدء عمليته العسكرية في المنطقة.

وفي وقت لاحق من مساء أمس ذكر نشطاء على “فيسبوك” أن “عناصر الجيش شربوا من مياه بحيرة الأسد”، ناقلين عن تنسيقيات المعارضة “نديبها لسيطرة الجيش السوري على ناحية الخفسة ومضخات المياه فيها”.

وأشاد خبراء عسكريون بتكتيك الجيش الذي أسقط بلدة دير حافر جنوب غرب الخفسة وشرق مطار كويرس العسكري ناريا، حيث تعد أهم معاقل “داعش” المتبقية في ريف حلب الشرقي دون اقتحامها، ما سيفتح الطريق أمامه للسيطرة على البلدة وثم استعادة بلدة مسكنة القريبة ومطار كشيش أو الجراح العسكري.

 

المصدر: صحيفة الوطن
8 مارس, 2017

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل