السنيورة من طرابلس: نرفع الغطاء عن اي جهة تحمل السلاح

15 مايو, 2012 - 6:49 مساءً

اكد رئيس الحكومة السابق فؤاد السنيورة ان “كتلة المستقبل” تدين ما عاشته مدينة طرابلس في الايام الاخيرة مشدداً على ان اهل باب التبانة وبعل محسن وطرابلس هم اصحاب بيت واحد وعيش مشترك ويرفضون المندسين.

وقال السنيورة بعد اجتماع لكتلة “المستقبل” في مقر تيار “المستقبل” في طرابلس ان “ماسبق من احداث كانت بمثابة اشارات من النظام السوري للمس بأمن المدينة وابعادها عن تاريخها”.

واشار الى ان الكتلة تنظر الى اعتقال احد المواطنين من مكتب نائب حالي يعتبر اقرب الى الخطف وتؤكد على دعم الجيش والاجهزة الامنية وتعتبرها الحامي والمكلف لتطبيق القانون.

وحمل السنيورة الحكومة ورئيسها المسؤولية في اي تقصير اي تلكؤ في حماية المواطنين رافعاً الغطاء على اي طرف او جهة تحمل السلاح وندعم العمل على نزع السلاح غير الشرعي في طرابلس تمهيداُ لسحبه من باقي المدن.
ولفت السنيورة الى ان “الكتلة تتعاطف بقوة مع اهل طرابلس الذين عانوا تكراراً هذه المأساة “.
ودعا الفاعليات والنواب لمسك زمام اللعبة في طرابلس وابعادها عن التقاتل ولضرورة تسريع محاكمة الموقوفين الاسلاميين.

15 مايو, 2012

اعلانات

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل